كنت قبلك لاشي يذكر

٢٧ ر.س

ليعلمَ العالم أنّ الحُبّ الذي يسكنني هو لكِ أنتِ وحدكِ فإن رحلتِ سيرحل الحُبّ والقلب معكِ ولن تَتْكي شيئاً لمن يأتي بعدكِ...!


فهد ابو طالب

أضف للسلة

لا توجد أسئلة بعد

ربما تعجبك