القائمة الرئيسية

10 إستراتيجيّات قوية ومجرّبة لتقليل نسبة هجر السلة وزيادة المبيعات

مقالات 18 مارس 2021
مشاركة

لم يعد ترك سلة التسوق مشكلة خاصة يتصارع معها بعض أصحاب  المتاجر الإلكترونية فقط، بل أصبحت مشكلة عامة تواجهها أكبر المتاجر بمعدلات كبيرة يوميًا. طبقًا لإحصائية حديثة يصل معدّل ترك السلة لحوالي 77.24%، هذا يعني أنّ كل عشرة أشخاص يدخلون المتجر هناك سبعة منهم يتركون سلة التسوق دون إتمام عملية الدفع.  

 

هذه نسبة كبيرة جدًا تُلحق خسائر فادحة بالعديد من المتاجر، خاصةً تلك التي لا تتخذ إجراءات سريعة لتقليل هذه المعدلات. لهذا يحتاج أصحاب المتاجر الإلكترونية للتسلح بإستراتيجيات وحلول للتصدي لهذه المشكلة التي يتسبب إهمالها بخسائر فادحة لمتجرك.  

 

لهذا في هذا المقالة، سنقدم لك 10 إستراتيجيات لها نتائج فعّالة ومجربة من قبل العديد من المتاجر الكبرى، لتقليل معدلات هجر سلة التسوق، وزيادة المبيعات. ولكن قبل أن نبدأ دعنا نُعرِّف ما المقصود  بترك السلة أولًا:

 

ماهية السلّات المتروكة (Cart Abandonment)

يعد مصطلح السلات المتروكة أحد أبرز المصطلحات  والتحديات المرتبطة بالتجارة الإلكترونية والتي تسبب قلقًا  كبيرًا لأصحاب المتاجر. 

تشير السلة المتروكة إلى العميل الذي يدخل المتجر الإلكتروني، ويضع العديد من المنتجات داخل سلة التسوق، ولكنه يترك السلة قبل إتمام عملية الشراء. قد يكون هناك العديد من أنواع التخلي عن سلة التسوق، ولكن تعتبر مرحلة إتمام الدفع الإلكتروني هي أكثر مرحلة يتم خلالها ترك السلة. 

تعني السلات المتروكة المزيد من فرص البيع الضائعة، والعديد من العملاء المفقودين. لذلك لا يمكننا إهمال البحث عن السبب الرئيسي لترك العملاء للسلات على متجرك الإلكتروني. لتتمكن من معالجة المشكلة وتحويلها لفرصة لكسب المزيد من المبيعات، والحفاظ على العملاء أطول فترة ممكنة.

 

كيفية تفعيل خاصية تذكيرات السلات المتروكة على سلة 

تهتم منصة سلة بمساعدة عملائها على الحفاظ على العملاء الذين تركوا سلة التسوق، لهذا قمنا بإضافة ميزة  تذكيرات السلّات المتروكة على متاجر سلة، والتي يمكنك تفعيلها على متجرك الإلكتروني بخطوات بسيطة:

  1. توجّه إلى حساب متجرك على منصة سلة
  2. من خلال لوحة التحكم الجانبية اختر علامة أيقونة السلات المتروكة

تفعيل خاصية تذكيرات السلات المتروكة على سلة 

   3.  اختر إنشاء تذكير جديد

خاصية السلات المتروكة على سلة 

 4- مع خاصية التذكير يمكنك إرسال خصومات على السلات المتروكة لعملائك بشكل تلقائي وبدون أي مجهود منك

 

إرسال خصومات على السلات المتروكة لعملائك

5- ببساطة يمكنك تحديد شروط التذكير كما تريد.

10 إستراتيجيات لتقليل نسبة ترك سلة التسوق وزيادة المبيعات

كل مشكلة لها حل، حتى ترك سلة التسوق أيضًا. وعلى الرغم من أنه لا يمكنك خفض معدّلات الترك إلى 0%، لكن يمكنك تقليلها بنسبة كبيرة من خلال تحديد مناطق القصور في متجرك وإصلاحها. الآن قبل أن نرى كيف يمكنك القيام بذلك، دعنا نقوم بتصنيف أسباب ترك سلة التسوق، حتى نتمكن من وضع الأمور في مكانها الصحيح.

 

يمكن تصنيف أسباب هجر سلة التسوق بشكل أساسي إلى المحاور التالية:

  • مشاكل الثقة.
  • مشاكل وسائل وطرق الدفع.
  • المشاكل المتعلقة باستخدام بالموقع.
  • المشاكل المتعلقة بالشحن.

إذا تمكّنا من معالجة هذه المشكلات بشكل منهجي ومنظم، سنكون قادرين على خفض معدّل ترك السلة بشكل كبير.

 

1- استخدم البريد الإلكتروني 

تُقدّر خسائر أصحاب المتاجر الإلكترونية الناتجة عن ترك السلة بـ 4 تريليون دولار سنويًّا، على الرغم من ذلك يمكن لأصحاب المتاجر الأذكياء استرداد 63% من أرباح السلة المتروكة عن طريق حملات البريد الإلكتروني. تعتبر رسائل ترك سلة التسوق عبر البريد الإلكتروني من أبرز الإستراتيجيات الناجحة؛ نظرًا لأنها الطريقة المباشرة للتواصل مع العميل بعد ترك السلة، كما أنها طريقة ممتازة لتوفير تجربة إيجابية له كجزء من عملية استرجاعه للموقع. يوجد العديد من أدوات الأتمتة التي يمكنها القيام بهذه المهمة نيابة عنك. 

 

إرسال رسائل مخصّصة للعملاء الذين تخلوا عن سلتهم، وإقناعهم بإكمال الطلب، عن تجربة يؤدي إلى خفض معدّل الترك بشكل كبير، ولكن هناك بعض الممارسات، يمكنك القيام بها لضمان تنفيذ حملة بريدية ناجحة، وهي: 

 

1- رسالة بريد إلكتروني ذات عنوان جذّاب

أخبرني كم عدد المرات التي فتحت فيها رسالة بريد بسبب أن عنوانها كان جذّابًا لك؟ مرات كثيرة بالتأكيد. 

قد يبدو أن كتابة عنوان يشد انتباه المشترين مهمة صعبة في بعض الأحيان، ومن الممكن أن تكون سهلة عندما تتذكر أنك تحتاج لإثارة مشاعر المشترين.

سأعطيك بعض الأمثلة التي تجعل المشترين يتوقفون قليلًا من أجل قراءة رسالتك:

  • لا تفوت هذا العرض.
  • يبدو أنك نسيت شيئًا مهمًا.
  • منتجات تنتظرك لاقتنائها.
  • توجد مفاجأة لك هنا، افتحها الآن.

إليك أمثلة على عناوين جذّابة ومرحة بعض الشيء مثل هذا العنوان في الصورة.

إستراتيجيات لتقليل نسبة ترك سلة التسوق وزيادة المبيعات

هل تعلم أن هذا قد يكون هو الوقت المناسب لكي ترد على اعتراضات المشترين بشأن منتجك؟ كيف؟

صياغة حملة بريدية ذات عنوان جذّاب تتحدث عن مميزات المنتج، ولماذا هو المنتج مناسب لهم. قد تكون هذه طريقة ناجحة لاسترجاع العملاء مرة أخرى، وحثهم على ملء سلة التسوق بمنتجك.

 

2- تذكير المشترين بالعناصر المتروكة

رسائل البريد الإلكتروني التذكيرية مفيدة وتؤثر على قرارات الشراء. فمن الوارد أن يكون المشتري قد ترك السلة بسبب شيء مفاجئ أو طارئ (وقد حدثت لي بالفعل، بينما أقوم بتصفح منتجات متجر إلكتروني مشهور، انقطع التيار الكهربي لثواني). وبالتالي من اللطيف تذكيره بهذه العناصر. 

أما إذا تركها بإرادته لسبب ما، فتتمثل إحدى طرق حث هؤلاء المتسوقين على الشراء من خلال تضمين صور للعناصر التي تركوها في عرباتهم. 

 

قم بإرسال هذه الرسائل التذكيرية على فترات متلاحقة كالآتي:

  • التذكير الأول بعد 24 ساعة من ترك السلة.
  • التذكير الثاني بعد 48 ساعة من ترك السلة.
  • التذكير الثالث بعد 72 ساعة من ترك السلة.

لا تقلق من إرسال العديد من الرسائل، هناك بعض المتاجر تنظم حملة إلكترونية مكونة من سبع رسائل تذكيرية لاسترجاع العملاء الذي تركوا سلتهم.

 

تنبيه: تابع معدّل التغيّر على المشترين، لتعرف أي جزء من الحملات يحقق نتائج فعّالة، وما المدة المناسبة للاستمرار في إرسال الرسائل. المهم أن تختبر دائمًا ممارسات كثيرة لتحديد الأفضل من بينها.

 

3- استخدم حافز لتشجيع المشترين على الشراء 

ينجذب المشترون بسهولة للحوافز التي تمكّنهم من الحصول على المنتجات التي يحبونها. هذه الحوافز  قد تتمثل في خصم، توصيل وشحن مجانًا، هدية. لذلك ينصحك الخبراء أن تقوم باستخدام هذه الإستراتيجية، إذا أرسلت رسائل تذكيرية ولم تتلق أي استجابة، ستجد عندها نتائج مُرضية.

تحذير: استخدم الخصومات بحكمة ولا تكثر منها، فقد تتسبب في تقليل قيمة علامتك التجارية، وتقليل أرباحك على المدى البعيد. 

 

2- وفر خيارات مختلفة للدفع 

يترك 18% من المستخدمين السلة لأسباب تتعلق بالأمان المالي، وعدم القدرة على الإفصاح عن بياناتهم المالية مع المتاجر التي توفر وسيلة دفع واحدة. هذا سبب كافٍ لدفع المتاجر الإلكترونية خاصةً الصغيرة منها إلى توفير خيارات دفع آمنة للمشترين.

 

ارتباط اسم متجر إلكتروني كبير باسم وسيلة دفع مشهورة، هو بمثابة طمأنة للمشترين بأن معلوماتهم المالية ستكون في أمان عن المخترقين.

يجب أن تضع في اعتبارك أيضًا أن كل المشترين ليس لديهم نفس وسائل الدفع، بل في بعض الدول يتم حجب بعض وسائل الدفع. لذا قد يترك المستخدم السلة بالرغم من أن المنتجات نالت رضاه، ذلك لأن خيارات الدفع غير مناسبة له. يمكنك إضافة خيارات مالية كثيرة مثل البطاقة الائتمانية – Visa – MasterCard – PayPal… وغيرها.

 

الصورة التالية من متجر إيكيا، توضح كيف يستخدمون خيارات متعددة للدفع  لضمان توفير تجربة مستخدم مريحة.

خيارات الدفع في متجر ايكيا

يجب أن تكون خيارات الدفع المختلفة التي تقدمها آمنة وموثوقة؛ لخلق حالة من الشفافية والثقة بينك وبين المشتري.

 

نصيحة إضافية: بما أننا قد تطرقنا للجزء المالي، أود أن أعطيك هذه النصيحة، وهي أن تكون صريحًا مع العميل بخصوص أي شيء يخص الجزء المالي والتكاليف. لا يجب أن يتفاجأ بتكاليف إضافية عند الاستلام. لا بد أن يكون لديه علم بكل التفاصيل قبل عملية الدفع.

إذا قمت بإضافة تكاليف إضافية لم تخبر العميل بها، هذه قد تكون ضربة قوية للثقة بينكم، وخاصةً إذا كان العميل يتعامل معك لأول مرة. هذه الحركة ستجعله متردد قبل الشراء منك مجددًا وربما يأخذ قرار بعدم دخول متجرك مرة أخرى. 

 

3- قم بتحسين سلة التسوق 

قد تشعر للوهلة الأولى أن هذه الإستراتيجية غير مرتبطة بأساس الموضوع، ولكن في الحقيقة تحسين سلة التسوق لتوفر خيارات كثيرة للمشتري، هو عامل مهم في تقليص معدّل ترك السلة. يمكنك تحسين السلة كالتالي:

  • اجعلها قابلة لحفظ العناصر التي يختارها العملاء؛ قد يترك العميل موقعك بسبب عطل أو ظرف طارئ، أو لتصفح موقع آخر لمقارنة الأسعار، وتكاليف الشحن والتوصيل. عند عودته لموقعك قد يتكاسل عن وضع العناصر مرة أخرى في السلة ويغلق الموقع.. هذا يعني أنك خسرت عميلًا محتملًا ولكن مع خيار مثل هذا ستعمل على الحفاظ عليه.
  • اجعل أيقونة السلة ظاهرة في كل صفحات المتجر، قد تبدو تفصيلة صغيرة، ولكنها مفيدة على المدى البعيد.
  • اجعل عدد العناصر المُختارة ظاهر على أيقونة السلة.
  • اجعلها قابلة للتعديل بسهولة. تذكر أن العميل بعد الانتهاء من عملية الشراء قد يتراجع عن شراء عنصر معيّن، يجب أن يتمكن من القيام بذلك بسلاسة دون إرهاق. 

 

في الصورة التالية من متجر BestSelf أنظر حيث يشير السهم، ستجد أن أيقونة السلة ظاهرة  في كل صفحات المتجر بنفس الشكل، مع إظهار عدد العناصر التي تم إضافتها. 

تحسين سلة التسوق في متجر بيست سيلف

4- استثمر في جعل موقعك متوافق مع الهواتف الذكية

هل تعلم أن عمليات تصفح الإنترنت تتم بنسبة 90% عن طريق الهواتف الذكية، وأن أكثر من 90% من عمليات التسوق تتم عن طريق الهواتف الذكية أيضًا. لذلك أي موقع تصميمه غير ملائم للهواتف الذكية وغير سهل الاستخدام سيكون خارج المنافسة في التجارة الإلكترونية.

 

أكثر شيء سيشجعك على الاهتمام بهذه الخطوة، إذا عرفت أن 25% من المتسوقين تركوا سلة التسوق، بسبب صعوبة تصفح المتجر.

 

نصيحة إضافية: استثمر أيضًا في تحسين الاستخدام Usability، وتجربة المستخدم UX. هذان العاملان لهما دور كبير في تحديد المدة التي سيبقى فيها المستخدم على الموقع أو التطبيق.

تحتاج إلى اختبار موقعك وخاصة صفحات الخروج وأزرار الحث على اتخاذ إجراء (CTA) وصفحات الدفع على نسخة شاشات الهاتف الذكي، ونسخة شاشة الويب؛ للتأكد أن موقعك يعمل بكفاءة.

 

خطوة عملية: يمكنك إجراء هذه الاختبارات بسهولة باستخدام مواقع مثل ready.mobi و mobiletest.me.

سيكشف هذا الاختبار ما إذا كانت هناك أية صعوبات قد يواجهها المستخدمون أثناء استخدام موقعك.

 

على سبيل المثال: سيكشف لك الاختبار إذا كانت الأزرار أو الروابط قريبة جدًا، لدرجة أن المستخدم قد ينقر فوق الروابط الخاطئة. خذ في الاعتبار، أنه يمكن أن تتسبب الميزات الرائعة مثل النوافذ المنبثقة التي تبدو ممتازة على نسخة الويب في حدوث مشكلات في التمرير على نسخة شاشة الهاتف.

 

بعد اكتشاف أوجه القصور التي أوضحنا أمثلة لها، لا بد أن تستعين بخبير، لتوجيهك لأفضل الممارسات التي تقضي على هذه المشكلات، ولا يجب أن تعتمد فقط على اختبارات هذه المواقع.

 

5- استغل رسائل الخروج من الموقع (Exit Pop-up)

هناك طريقة أخرى سهلة للوصول للعملاء في اللحظة الأخيرة قبل أن يتركوا سلة التسوق، وهي استخدام النوافذ المنبثقة. في كثير من الأحيان، يقرر العملاء أنهم يريدون إجراء مزيد من البحث قبل إجراء عملية شراء.

 

يمكنك استخدام النوافذ المنبثقة بغرض تضمين رسائل الخروج من صفحات متجرك، هذه الرسائل تقلل من ترك سلة التسوق وتزيد من مبيعاتك. يقوم بهذه الإستراتيجية متجر LC Waikiki كما في الصورة.

 

رسائل الخروج من صفحات متجرك

يجب أن تتضمن إستراتيجية رسائل الخروج شيئًا ذي قيمة لتقدمه للعملاء إذا قرروا مغادرة موقعك. يمكن أن تشمل هذه الرسائل الآتي:

  • خصومات.
  • عروض الشحن والتوصيل المجاني.
  • مسابقات.
  • خصومات على العناصر الإضافية.

 

لست بحاجة إلى نافذة منبثقة بها رسائل خروج في كل صفحة على موقعك، ولكن عليك بالتأكيد تضمينها في صفحات المنتج وصفحات الخروج. تأكد من أنها مُلفتة للنظر وأن العرض جذّاب بما يكفي لإغراء عملائك لإتمام معاملاتهم.

 

6- اخلق حالة عاجلة (Urgency) للشراء

إحدى الطرق المجربة والموثوقة التي يستخدمها المسوقون لتشجيع العملاء على إكمال عملية الشراء، هي خلق شعور بالإلحاح والعجلة.

تستند هذه الإستراتيجية لمبدأ FOMO وهو اختصارًا لـ (Fear Of Missing Out) وهو الخوف من تفويت شيء. 

يمكن القيام بهذا عن طريق الآتي:

  •  إضافة عداد تنازلي للمنتج: تنفذ AMAZON هذه الإستراتيجية، إذا أراد العميل منتجًا معيّنًا بحلول تاريخ معيّن، فعليه طلبه في غضون 10 ساعات و 18 دقيقة مثلًا.
  • هناك طريقة أخرى تسمح لعملائك بمعرفة وقت نفاد مخزون المنتج. إذا ظهر أنه لم يتبق سوى عنصر واحد منه في المخزن، فأنت بذلك تخلق إحساسًا بالندرة يجبر الناس على التصرف طبقًا لذلك. وبالتالي يتخذون قرار الشراء لأنهم لا يريدون تفويت أي شيء.
  • استخدام عبارات تدل على ذلك مثل: خصومات لفترة محدودة، أسرع لتلحق العروض، ينتهي غدًا. 

يوضح لك المثال التالي كيف يستخدم متجر ban.do مبدأ FOMO: 

 

خلق شعور بالإلحاح والعجلة للتسوق في متجرك

 

7- وفر ميزة استرجاع المال 

مع أن التجارة الإلكترونية تنمو وتزدهر بشكل مُذهل، لكن فئة كبيرة من الناس لم تتأقلم عليها بشكل كلي؛ وهذا يجعل أحد أسباب تراجع الناس عن قرار الشراء في أخر لحظة هو الخوف من تبديد المال. تُلح تساؤلات كثيرة على الناس مثل: ماذا لو لم يكن المنتج بالجودة التي أتوقعها؟ ماذا لو كان المقاس غير مناسب؟ ماذا لو أنني غيّرت رأيي بعد معاينة المنتج على أرض الواقع.

 

ولكي تقطع الشك باليقين وتطمئن الناس، يمكنك أن توفر ميزة استرجاع العميل ماله خلال مدة محددة، إذا لم يعجبه المنتج مثل 90 يومًا من تاريخ استلام المنتج. هذه الإستراتيجية توحي للعميل بأنك تعطيه قدرًا أكبر من المال، وتسعى لكسب رضاه في المقام الأول. 

ملحوظة: توفر بعض المتاجر خاصية ضمان مدى الحياة للمنتج. هذه تعتبر لافتة ثقة ونزاهة تجعل العميل يشتري بدون أي خوف أو قلق. 

 

8-  وفر خاصية الدفع كضيف Allow Guest Checkout

الجزء الأكثر مللًا في الشراء عبر الإنترنت هو ملء حقول استمارة الدفع، وقد يصبح هذا الأمر مملًا أكثر عندما تكون استمارة الدفع طويلة جدًا أو تطلب معلومات غير ضرورية.

 

يريد الناس تجربة شراء سهلة وسريعة، ما الفائدة إذا كان هناك سلسلة من الخطوات المرهقة  للمشترين؟ تخيّل أن 31% من المشترين يتركون السلة عندما يجدون أنهم بحاجة لملء سلسلة طويلة من خطوات تسجيل الحساب، قبل شراء المنتج. لتقضي على هذه المشكلة وفر خيار عرض المنتج والدفع للحصول عليه كضيف أي بدون تسجيل حساب.

 

إذا كنت تريد من العملاء أن يقوموا بتسجيل حساب على الموقع، يجب أن تعطيهم أولًا فرصة لشراء المنتج ومن ثمّ تطلب منهم إنشاء حساب، أو يمكنك تضمين عملية تسجيل الدخول في عملية الشراء بدون تعقيدات أو خطوات مُرهقة كما تفعل مجموعة كبيرة من المتاجر.

يمكنك الاستعانة بخبير ليساعدك في وضع حقول عملية الدفع التي تحتاجها فقط، لتجنب أي تفاصيل قد يمل المستخدم منها، ويمكنك أن تجرب بنفسك كيف تبدو الحقول وهل هي أساسية أم يمكن التخلص منها. 

 

بعض النقاط التي يجب أن تتوافر في صفحة الدفع:

1- يجب أن يتوافق تصميم صفحة الدفع مع شكل موقعك وأسلوبه من حيث الإطار والألوان. وبالمثل، يجب تصميمها بشكل احترافي مع وضع المستخدم في الاعتبار. يجب أن يكون النموذج قصيرًا وسهل التعبئة، ويحتوي على ميزة التحقّق من صحة المعلومات المضمّنة لتسهيل التقاط أي خطأ ليصلحه العميل.

 

2- يجب أن تكون هناك أزرار للحث على اتخاذ إجراءات واضحة وبارزة، لذا من الأفضل أن تقوم بتمييز أزرار الشراء عن باقي الأزرار ليراها العميل بسهولة.

 

3- يجب أن تحتوي صفحة الدفع أيضًا على صورة بارزة للمنتج، كما يجب أن تحتوي على معلومات حول تكلفة المنتج وتكاليف الشحن والضرائب (كل التكاليف المالية) كما ذكرت مسبقًا وموعد التسليم.

 

4- يجب أن تكون عربة التسوق سهلة التعديل، ليكون العميل قادرًا على إزالة المنتجات من السلة أو تغيير الكميات أو تغيير المتغيرات الأخرى مثل اللون والحجم وما إلى ذلك (عند الحاجة).

 

5- يجب أن تحتوي صفحة الدفع أيضًا على إشارات تطمئن العميل على طول الطريق مثل معلومات الأمان لأن أكثر ما يُقلق العملاء هو معاملات غير آمنة.

 

6- ضع للعميل مؤشر التقدم، وهو الذي يوضح الأجزاء المكونة لإتمام عملية الدفع مثل البيانات الشخصية، طريقة الدفع… مراجعة الطلب للتأكد من صحة معلوماته. إليك مثال لتتضح لك الفكرة في الصورة.

خصائص صفحة الدفع الناجحة

 

نصيحة للتميّز: إذا أردت أن يتميّز متجرك بميزة فريدة، يمكنك أن توفر خاصية تتبع المنتج ليكون العميل على اطلاع بالمرحلة التي وصل إليها المنتج؛ نظرًا لأن كثيرًا من العملاء يكونوا في حالة قلق وترقب لوقت وصول المنتج. وفّر لهم هذه الخاصية وسيكون متجرك في القمة.

 

9- استفد من إعادة الاستهداف 

ذكرت لك منذ قليل أن 63% من أصحاب المتاجر الأذكياء يقومون باسترجاع العملاء. باستخدم إعادة الاستهداف، فأنت تعيد العملاء المحتملين المؤهلين إلى متجرك، ويمكن أن يكون لذلك تأثير أكبر عندما تجعل إعلانات إعادة الاستهداف مخصصة لشريحة من العملاء. 

 

ضع الإعلانات العامة جانبًا، وحاول بدلًا من ذلك إعادة استهداف المتسوقين بالمنتجات المحددة التي كانوا يقومون بفحصها أو إضافتها إلى سلة التسوق. ربما لا يمكنك منع بعض عمليات ترك السلة، ولكن ما زال بإمكانك استعادتها باستخدام إعادة الاستهداف على فيسبوك. 

يمكن لبكسل فيسبوك التقاط سلوك الزائر وتخزين البيانات أثناء إرفاق ملف تعريف ارتباط الزائر (المشتري).

وإنشاء حملة إعلانية على فيسبوك تستهدف جماهير محددة برسائل مُخصصة لهم، مثل أولئك الذين زاروا موقعك ولكنهم أهملوا إجراء الدفع. قدم إعلانات ديناميكية لهم بناءً على المنتجات التي شاهدوها لاستعادتهم مرة أخرى.

 

تذكر: إعادة الاستهداف هي خط رفيع بين المطاردة، والتسويق لعملائك وتذكيرهم بمتجرك، والوصول بسهولة إلى العناصر التي اهتموا بها سابقًا.

 

10- اجعل الموقع خالي من الأعطال

ماذا لو أنك دخلت المتجر المفضل لك، ووجدت به العديد من الأعطال، هل سيبقى مُفضّلًا؟  طبقًا للإحصائيات، فإن أكثر من 15% من المشترين يتخلون عن سلة التسوق بسبب مشكلات فنية متعلقة بالموقع.

 

إن أبسط حل لذلك هو الاستمرار في فحص موقعك وعملية الخروج باستمرار، لتتأكد من أن كل شيء يعمل بشكل سليم، لضمان بقاء عملائك على الموقع.

تحتاج إلى فحص وتحسين موقعك وسرعته بشكل مستمر. يمكنك استخدام Google pagespeed Insights للتحقق من سرعة تحميل موقعك، وإذا كان بطيئًا. حاول تنفيذ الحلول الموصى بها على النحو الذي تقترحه لك الأداة.

 

تحتاج أيضًا إلى التأكد من استخدامك لاستضافة جيدة، توفر ضمانًا بعدم الأعطال بنسبة 99.99% من وقت التشغيل، وتستخدم أحدث التقنيات.

استخدم أيضًا خدمة مراقبة مواقع الويب مثل Pingdom أو Uptime Robot لتتبع أوقات تعطل موقعك. سترسل لك هذه الخدمات رسالة كلما تعطل موقعك، وستقدم لك أيضًا تقريرًا شهريًّا حتى تعرف ما إذا كانت استضافة الخادم جيدة بما يكفي.

 

ختامًا لما تناولناه:

ينبغي أن تعرف أن العميل قد أتى للمتجر لإتمام عملية شراء سهلة وسريعة، لذا يجب أن تجعل العملية بالكامل، بدايةً من تصفح المنتج، حتى إنهاء مرحلة الشراء، عمليةً سهلةً ولا تستغرق الكثير من الوقت. ما الفائدة إذا كانت عملية شراء المنتج تستغرق منه الكثير من الوقت الذي قد يقضيه في المتجر التقليدي! هذا سيجعله يُفضّل المتجر التقليدي بكل تأكيد.

لا نستطيع أن نقول إن تطبيق هذه الإستراتيجيات يقلل نسبة ترك سلة التسوق لــ 0%، لكنها بالتأكيد ستعمل على تحسين الوضع لديك وزيادة مبيعاتك ونيل رضا العملاء. 

أخبرني ما أول إستراتيجية تشعر أن متجرك بحاجة لها وتنوي تطبيقها أولًا؟ 

عن الكاتب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *