القائمة الرئيسية

دليل شامل: كيف تبدأ أعمالك في التجارة الإلكترونية في 2021؟

مشاركة

09إذا كنت متحمسا للبدأ في التجارة الإلكترونية وتعتقد أن لها مستقبلًا عظيمًا فأنت على حق، حيث أنها تمتلك فُرصا هائلة للنمو العالمي على المدى الطويل، إذا كنت تريد معرفة المزيد عن هذه الصناعة؛ أعددنا في هذه المقالة دليلًا شاملًا عن كل الإجابات التي تبحث عنها ..

 شهد البيع بالتجزئة تحولا مُذهلا مع الإرتفاع في التحول الرقمي، حيث أصبح على مدار السنوات القليلة الماضية جزءًا أساسيًا من البيع بالتجزئة العالمي، وأبلغ المحللون الاقتصاديون، عن أن مبيعات التجارة الإلكترونية الجماعية بلغت 3.914 تريليون دولار  خلال العام 2020، مع التحول غير المسبوق نحو الشراء الرقمي.

بحسب إحصائيات التجارة الإلكترونية في السعودية، من المتوقع أن تصل مبيعاتها إلى 9 مليار دولار بحلول عام 2025، ووفقًا لتقرير ystat ، من المتوقع أن تتفوق المملكة العربية السعودية كأكبر سوق للبيع بالتجزئة عبر الإنترنت على نظيراتها في دول مجلس التعاون الخليجي.

لقد خدمنا في سلة أكثر من 10 آلاف متجر، إذا كنت ترغب في تحقيق أهدافك ، نقدم لك طريقة إنشاء متجر إلكتروني بكامل الجاهزية لتبدأ العمل فورا.

 

ما هي التجارة الإلكترونية e-commerce

ما هي التجارة الإلكترونية

 

في 11 أغسطس 1994، باع رجل قرصًا مضغوطًا لفرقة Sting لصديقه من خلال موقعه على الويب NetMarket ، وهو منصة بيع بالتجزئة أمريكية، كانت تلك العملية هي أول عملية بيع تاريخية تتم عبر الإنترنت، والتي يمكن أن تُعتبر النواة الأولى للتجارة الإلكترونية.

يشير مصطلح التجارة الإلكترونية، إلى شراء وبيع السلع أو الخدمات باستخدام الإنترنت، وتحويل الأموال والبيانات لتنفيذ هذه المعاملات، حيث يشتري فيها المستهلكون والشركات منتجات وخدمات عبر الإنترنت أو يبيعونها.

 غالبًا ما يُستخدم هذا المصطلح للإشارة إلى بيع المنتجات المادية، ولكن، يمكنه أيضًا وصف أي أنشطة، أو أي نوع من المعاملات التجارية التي يتم تسهيلها عبر الإنترنت، مثل: المزادات والخدمات المصرفية وبوابات الدفع وحجز التذاكر.

 

ما هي أنواع التجارة الإلكترونية؟

 

أنواع التجارة الإلكترونية

هناك سبعة أنواع للتجارة الإلكترونية رئيسية يمكن تصنيف المعاملات التجارية عبر الإنترنت فيها إلى:

1- من الشركات إلى المستهلك B2C

تشمل التجارة الإلكترونية B2C المعاملات (بيع وشراء البضائع) التي تتم بين المتاجر عبر الإنترنت والمستهلك، تعد B2C أحد أكثر نماذج المبيعات شيوعًا، وهي واحدة من أسرع قطاعات الاقتصاد نموًا، على سبيل المثال، متجر  Zappos هو متجر أمريكي لبيع الأحذية والملابس بالتجزئة عبر الإنترنت، وهي تجارة تتم من شركة إلى مستهلك.

2- من الشركات إلى الشركات B2B

على عكس B2C تشمل التجارة الإلكترونية B2B المبيعات التي تتم بين الشركات، مثل الشركة المصنعة وتاجر الجملة أو بائع التجزئة B2B، لا تحدث أي معاملات مع المستهلك ويحدث فقط بين الشركات.

 غالبًا ما تركز المبيعات بين الشركات على المواد الخام أو المنتجات التي يتم إعادة تعبئتها قبل بيعها للعملاء، ويمكن أن تكون المعاملات على شكل خدمات تستخدمها الشركة، على سبيل المثال، تبيع الشركة البرمجيات كخدمة لاستخدامها في الشركات الأخرى.

3- من المستهلك إلى الشركة C2B

يعكس C2B نموذج التجارة الإلكترونية التقليدي، عندما يجعل المستهلك منتجاته أو خدماته متاحة للمشترين من الشركات، على سبيل المثال، يقوم المصورون ببيع صورهم (iStockPhoto) لاستخدامها في الأعمال التجارية من مواقع أو مدونات.. أو غيرها.

4- من المستهلك إلى المستهلك B2B

يعد C2C أحد أقدم أشكال التجارة الإلكترونية، عندما يقوم المستهلك ببيع المنتجات أو الخدمات إلى مستهلك آخر، أي أن المعاملات التجارية عبر الإنترنت تتم بين الأفراد فيما بينهم، على سبيل المثال يقوم شخص ببيع منتجاته على أمازون لشخص آخر.

5- من الشركات إلى الإدارات B2A  

يشمل هذا النوع من التجارة الإلكترونية جميع المعاملات بين الشركات والإدارات العامة أو الوكالات الحكومية عبر الإنترنت، على سبيل المثال أن تقدم إحدى الشركات للحكومات منصات قائمة على السحابة للتواصل وإعداد التقارير ووضع الميزانيات.

6- من الشركات إلى الحكومات G2B

يتضمن هذا تزوبد الحكومة الشركات بالسلع والخدمات، فالمشتريات الحكومية ومراكز البيانات والتعلم الإلكتروني كلها أمثلة على ذلك  G2B.

7- من المستهلك إلى الإدارة C2A

هذا النموذج يشبه B2A، لكنه يتضمن أن يقوم الأفراد ببيع منتجات أو خدمات إدارة عامة،  قد تتضمن C2A الاستشارات للتعليم، وغيرها من المعاملات.

 

أهمية وفوائد التجارة الإلكترونية

أهمية وفوائد التجارة الإلكترونية

من المتوقع أنه بحلول عام 2040، أن تكون 95٪ من جميع المشتريات عبر الانترنت، وهو ما يشير إلى الأهمية الثقيلة للتجارة الإلكترونية في المعاملات التجارية مستقبلا، هذه بعض أهم الامتيازات التي تقدمها للشركات والمشترين على حد سواء:

  • تكاليف أقل = أسعار أقل

يمكن للتجار إطلاق متاجر إلكترونية بتكاليف تشغيلية أقل، عندما لا تكون هناك حاجة لواجهة متجر فعلية أو للكثير من الموظفين، مع توسع متجرك الإلكتروني في السوق، ستتمكن من توسيع نطاق العمليات بسهولة دون أي حاجة إلى استثمارات عقارية ضخمة أو توظيف قوة عاملة كبيرة، ما يعني ارتفاع هوامش الربح بشكل عام.

تنعكس آثار انخفاض تكاليف تشغيل متجر الكتروني بشكل إيجابي على أسعار المنتجات، وتعتبر هذه واحدة من أكبر مزايا التجارة الإلكترونية، فعادةً ما تكون الأسعار عبر الإنترنت أقل من أسعار المتاجر التقليدية، ويمكنك التعرف اكثر على الفرق بين المتجر الإلكتروني  والمتجر التقليدي..

  • الوصول إلى بيانات المستهلكين

يمكن لأصحاب المتاجر الإلكترونية الوصول إلى منجم من البيانات الضخمة حول العملاء، واهتماماتهم،وتفضيلاتهم، وسلوكهم أثناء الشراء، ومعلومات الاتصال الشخصية الخاصة بهم، التي يمكن أن تساعد أصحاب المتاجر عبر الإنترنت في تحسين رحلة المستهلك والسوق بشكل أكثر فعالية ودقة، على سبيل المثال يمكن لصاحب المتجر أن يرسل بريدا إلكترونيا للعملاء المحتملين الذين تخلوا عن عرباتهم، ويحفزهم ويُذكّرهم بمراجعة مشترياتهم، أو أن يرسل عروض منتجات جديدة للعملاء الحاليين، والخصومات والتخفيضات الدورية.

  • تخصيص التجارب

يميل العملاء إلى الشراء أكثر من المتاجر التي تخصص عروض البيع، والآن أصبح بالإمكان تقديم تجارب مخصصة للغاية وفقا لتفضيلات العميل، بمساعدة الأتمتة وملفات تعريف العملاء وبالاستناد إلى قاعدة بياناته.

يمكن أن يؤدي عرض المنتجات ذات الصلة بناءً على سلوك الشراء السابق، على سبيل المثال، إلى ارتفاع متوسط قيمة الطلب (AOV) ويجعل المتسوق يشعر وكأنك تفهمه حقًا كفرد.

  • قاعدة عملاء عالمية

بفضل التجارة الإلكترونية يمكن أن يكون وصول منتجاتك لا محدودا، في كافة أنحاء البلاد، أو حتى عبر أنحاء العالم بقيود أقل، لأنك لن تكون مضطرا لتبقى محصورا في منطقتك الجغرافية، وستتمكن من الوصول إلى جماهير جديدة لا يمكن الوصول إليها بالتجارة التقليدية.

  • متوفّر دائما

سيكون متجرك متوفرا دائما على مدار الساعة و 7/7 أيام في الأسبوع، لن تضطر للإغلاق في تمام الساعة الحادية عشر ليلا كي تعود لمنزلك، وسيتمكن العملاء من الوصول إلى منتجاتك في أي وقت من اليوم والشهر والسنة، ومن أي مكان، وهو ما يعني أن حركة البيع في متجرك لن تتوقف مهما كانت الظروف في الخارج.

 

من جهة أخرى توفر التجارة عبر الانترنت أيضا ميزات فريدة للمستهلكين من بينها:

  • سمحت  للعملاء بشراء ما يرغبون به بسرعة من أي مكان وفي أي وقت، بشكل أسرع دون التقيد بساعات العمل في المتاجر تقليدية.
  • توفر للمستهلك وقته وجهده، لم يعد من الضروري الخروج وهدر الوقت في التنقل من متجر إلى آخر لشراء السلع، حيث سمحت التجارة الإلكترونية للعملاء بالوصول إلى أكبر عدد من المنتجات بسعر أقل ومن المنزل.
  •  تسمح للمستهلك باتخاذ قرارات صحيحة في أغلبها، إذ يجد بين يديه كافة المعلومات المتعلقة بالمنتج ومراجعات وآراء العملاء الذين جربوه، ويمكنهم بسهولة مقارنة المنتجات والعلامات التجارية .
  • توفر مجموعة متنوعة من المنتجات العالمية على الإنترنت، يمكن للمستهلكين شراء الإلكترونيات من الصين، والكتب من بريطانيا، والعطور من باريس، والملابس من روما… إلخ.
  • التسوق عبر الإنترنت آمن ومريح للمستهلكين من كافة الشرائح، دون الاضطرار للانتظار في طوابير طويلة، وفي ظروف جوية قاسية.

بعض عيوب التجارة الإلكترونية

عيوب التجارة الإلكترونية

  • ضعف الأمن السيبراني

تتعرض مواقع التجارة الإلكترونية كغيرها من المواقع إلى مخاطر الاختراق والهجمات الرقمية، وقد يحدث هذا بسبب الإهمال في تأمين الموقع، لذلك من الضروري الأخذ بالاعتبار  اتخاذ خطوات مهمة لتأمين المتجر من أي خروق للبيانات.

  • تعطل الموقع

تعتمد التجارة الإلكترونية بشكل كامل على الاتصال بالإنترنت، من العيوب الرئيسية هو توقف العمليات بسبب تعطل الموقع، يمكن أن يحدث ذلك أيضا إذا لم يكن لديك اتصال جيد بالنطاق الترددي، حيث ستواجه مشكلات خطيرة أثناء تحميل الصفحات وتقديم الطلبات، وهو ما سيدفع العملاء إلى مغادرة الموقع فورا.

  • محدودية التفاعل مع العملاء

لا توفّر التجارة الإلكترونية فرصة ليتفاعل صاحب المتجر الإلكتروني مع العميل وجها لوجه لفهم احتياجاته وتفضيلاته، وتلبيتها، إن الافتقار للتواصل الشخصي مع العميل على أساس يومي هو أحد أهم السلبيات (يستخدم التجار بديلا عن ذلك بجمع البيانات واستطلاعات الرأي وغيرها).

  • مشكلة اختبار المنتجات

أحد العيوب الرئيسية لبوابة التجارة الإلكترونية هو أن العميل غير قادر على تجربة المنتج واختباره قبل شرائه، في كثير من الأحيان يشعر العميل بالاستياء لأنه حصل على منتج غير متوافق مع ما رآه في الصور، وهو ما يجعل الكثير من المستهلكين مترددين بشأن الشراء من الإنترنت.

  • تأخر الشحنات

الشحن جزءًا لا يتجزأ من التجارة الإلكترونية، وإذا لم يكن لدى أصحاب المتاجر بنية تحتية مناسبة، فقد يتسبب ذلك في مشكلات خطيرة ويصبح عيبًا في مشروعك الإلكتروني.

يُزعج تأخر التسليم عملاء التجار الإلكترونيون، ويؤثر على علاقة العميل بالمتجر، يشعر العميل بالغضب إذا لم يصله الطلب في موعده المحدد، لذلك من الضروري أن يتأكد أصحاب المتاجر من إيجاد حلول فعالة لهذا المشكل قبل أن يفقدوا عملاءهم الواحد تلو الآخر.

  • ليس كل شيء يباع على الإنترنت

لسوء الحظ هناك الكثير من المنتجات التي لا يمكن أن تُباع على الإنترنت مثل الآيس كريم على أقل تقدير، وبعض الإكسسوارات الفاخرة باهظة الثمن مثل الذهب والألماس، إذ يجد العملاء صعوبة في الوثوق بعمليات شراء مثل هذه المنتجات عبر الإنترنت.

 

هذه بعض الأمثلة عن التجارة الإلكترونية

أمثلة عن التجارة الإلكترونية

 تتخذ التجارة عدة أشكال وكلها ذات خصائص مختلفة في المعاملات بين المتاجر الإلكترونية والمستهلكين، نذكر منها:

  • البيع بالتجزئة

يتم بيع المنتجات في هذا النموذج مباشرة من الشركة إلى المستهلك لاستخدامه الخاص دون تدخل أي طرف ثالث.

  • البيع بالجملة

بدل بيعها بشكل فردي تقوم الشركات في هذا النموذج ببيع منتجاتها بالجملة إلى شركات أخرى بكميات كبيرة وبخصم، ضمن سلسلة التوريد،  لتقوم الأخيرة في الغالب ببيعها إلى المستهلكين الأفراد.

  • دروبشيبينغ Dropshipping

هو نموذج يقوم بتنفيذ البيع بالتجزئة، حيث لا يحتفظ المتجر بالمنتجات التي يبيعها في المخزون، بدلًا من ذلك، عندما يبيع المتجر منتجًا باستخدام نموذج دروبشيبينغ، فإنه يشتري العنصر من طرف ثالث ويقوم بشحنه مباشرةً إلى العميل.

  • التمويل الجماعي

يسمح هذا النموذج، للمتاجر المحتملة بعرض أفكار المنتجات والخدمات على مجتمع عبر الإنترنت الذي قد يكون مهتمًا بالاستثمار فيها، ويتم جمع الأموال من المستهلكين مسبقًا قبل توفر المنتج من أجل زيادة رأس مال الشركة اللازم، لطرح المنتج في السوق.

  • الاشتراك

هو الشراء التلقائي المتكرر لمنتج أو خدمة على أساس منتظم، ويمكن أن يختار المشترك إلغاء الاشتراك، تستخدم الصحف والمجلات الرقمية مثل “مجلة هارفارد بيزنس ريفيو” هذا النموذج من التجارة الإلكترونية.

  • المنتجات المادية

يقدم هذا النموذج المنتجات الملموسة فقط، والتي تُستخدم فعليا في الواقع، وتتطلب تجديد المخزون وأوامر لشحنها فعليًا للعملاء عند إجراء المبيعات.

  • المنتجات الرقمية

يتضمن نموذج السلع الرقمية، تلك الخدمات التي يمكن استخدامها أو الاستفادة منها عبر الإنترنت، مثل قوالب المواقع، والدورات التدريبية، والوسائط القابلة للتنزيل والتي يجب شراؤها للاستهلاك أو ترخيصها للاستخدام.

  • الخدمات

يسمح هذا النموذج ببيع مجموعة من المهارات المقدمة مقابل بعض الرسوم، يمكن شراء مزود الخدمة مقابل رسوم على سبيل المثال مزود الأخبار (الصحافة)، أو مزود الترفيه (الموسيقى ، والأفلام) .. إلخ.

 

أحدث اتجاهات التجارة الإلكترونية

أحدث اتجاهات التجارة الإلكترونية

تتغير التجارة الإلكترونية باستمرار، بسبب التطور التكنولوجي المتسارع، وتغيُّر سلوك المستهلكين، ورغبة التجار في تحسين تجربة المستخدم، نكتشف في ما يلي أحدث اتجاهات البيع اونلاين في 2021، بحسب الخبراء:

  • الواقع المعزز

عام 2019، توقعت جارتنر أن 100 مليون مستهلك سوف يتسوقون باستخدام الواقع المعزز بحلول عام 2020 ، لذلك سيكون من المثير للاهتمام أن نرى كيف ستكون التوقعات للسنوات المقبلة.

يسمح استخدام الواقع المعزز لمعاينة المنتجات في بيئتهم الخاصة، وفي الوقت الذي يناسبهم، قبل الشراء، يمكن أن يساعد الواقع المعزز العملاء في اتخاذ قرار الشراء وزيادة احتمالية اختيار المنتج المناسب.

الواقع المعزز في التجارة الالكترونية

على سبيل المثال أطلق عملاق بيع الأثاث إيكيا  تطبيق IKEA Place الواقع المعزز للسماح لمتسوقي الأثاث بمشاهدة الأثاث، حيث يقوم التطبيق بمسح المكان للحصول على أبعاده ثم يوضح كيف سيتناسب الأثاث بدقة تصل إلى 98%.

  • ثورة البحث الصوتي

هو تقنية تتيح للمستخدمين إجراء بحث على الإنترنت من خلال أجهزتهم الرقمية، تكتسب هذه الميزة شعبية كبيرة،. وفقًا لـ Think with Google ، يقول 72٪ من الأشخاص الذين يمتلكون مكبرات صوت مفعلة بالصوت أن هذه الأجهزة تُستخدم كجزء من روتينهم اليومي.

يمكن أن يؤدي الارتفاع في البحث الصوتي إلى تغيير قواعد التسويق في التجارة الإلكترونية، سيستخدم المزيد من المستهلكين البحث الصوتي للتسوق عبر الإنترنت، وسيخلق نمو البحث الصوتي فرصة للشركات للتركيز على الكلمات الرئيسية والمحتوى، وستتصدّر العلامات التجارية الأكثر شهرة.

سيؤدي ذلك إلى تغيير أبعاد إدارة علاقات العملاء، وسيساعد المسوقين وأصحاب المتاجر على استهداف العملاء بناءً على اندفاعهم وقابليتهم للتأثر.

  • نمو التسوق عبر الهواتف الذكية

في يناير 2021 كان هناك 5.22 مليار مستخدم فريد للهاتف المحمول في العالم، وفقًا لأحدث البيانات من GSMA Intelligence، ونما العدد الإجمالي لمستخدمي الهاتف المحمول الفريدين حول العالم بمقدار 93 مليونًا خلال الاثني عشر شهرًا الماضية، ومن المتوقع أن ينمو مستخدمو الأجهزة المحمولة الفريدون حاليًا بمعدل 1.8% سنويًا.

في المملكة العربية السعودية من المتوقع أن يصل عدد مستخدمي الإنترنت عبر الهاتف المحمول في إلى 36.17 مليون مستخدم في 2025.

أثّر الاستخدام الواسع للهاتف المحمول على التجارة الإلكترونية، فالعملاء يستخدمون هواتفهم للبحث عن المنتجات، وبحلول نهاية عام 2021، ستتم 73٪ من المبيعات على الجهاز المحمول.

  • ازدهار سوق البيانات الضخمة

وفقًا لتقرير IDC ، تشير التقديرات إلى أن العالم الرقمي للبيانات سينمو بنسبة 61٪ ليصل إلى 175 زيتابايت بحلول عام 2025.

تستخدم المتاجر الإلكترونية الكثير من التقنيات لحصد والاستفادة من البيانات الضخمة المتوفرة على الإنترنت، إذ يتّفق المزيد من المدراء التنفيذيين في على أن البيانات الضخمة تحمل مفتاح المستقبل المذهل لصناعة التجارة الإلكترونية.

تساعد البيانات الضخمة في تحسين فهم المستخدمين من خلال تحليل سلوك العملاء، وتحسين عملية صنع القرار، واكتساب ميزة تنافسية، وتحسين أدائها ومنتجاتها وعملياتها التشغيلية، وبناء تجارب مخصصة، إضافة إلى التنبؤ بالاتجاهات الحديثة، وتوقّع الطلب.

  • المؤثرون كشركاء للعلامات التجارية

من المتوقع أن ينمو التسويق عبر المؤثرين ليصل إلى 13.8 مليار دولار أمريكي في عام 2021، حيث تسعى الشركات إلى بناء علاقات مع المؤثرين.

تواجه العديد من العلامات التجارية مشكلة في المحتوى، إذ أنها غير قادرة على إنشاء محتوى كافٍ على نطاق واسع لدعم جهودها التسويقية، لذلك تميل إلى الاستفادة من تأثير المؤثرين لتعزيز جهودها التسويقية، والتي تكون في أغلب الأحيان فعالة، وفقًا لمسح أجرته شركة Nielsen ، فإن 92% من المستهلكين حول العالم يثقون بالكلمات الشفهية والتوصيات مقابل الأنواع الأخرى من الإعلانات.

 

ما هو الفرق بين التجارة الإلكترونية والتجارة التقليدية؟

الفرق بين التجارة الإلكترونية والتجارة التقليدية

 

تُقدّم كل من التجارة أونلاين، والتجارة التقليدية خدمة بيع السلع والخدمات للمستهلكين، غير أن كل واحدة تختلف عن الأخرى بخصائص ومميزات، ولكل نموذج ميزاته وعيوبه، فيما يلي نلخص أهم الفروق بين التجارة الإلكترونية والتجارة التقليدية:

 

التجارة الإلكترونية

التجارة التقليدية

شراء وبيع السلع والخدمات عن بعد

الشراء والبيع المباشر للسلع والخدمات 

يتم الدفع ببطاقات الدفع الإلكتروني 

يتم الدفع نقدا أو عينا

تتم المعاملات في أي وقت 

لا تتم المعاملات إلا خلال أوقات العمل

لا يمكن للعملاء فحص البضائع يدويا قبل الشراء

يمكن للعملاء فحص البضائع يدويا

يكون التفاعل بين المشتري والبائع غير مباشر

يكون التفاعل بين المشترين والبائعين مباشرًا

نطاق لا محدود جغرافيا

يقتصر البيع والشراء على منطقة جغرافية واحدة

من السهل تقديم منتج على الموقع والحصول على ردود فعل فورية من العملاء

يستغرق الأمر الكثير من الوقت والمال لتقديم منتج جديد وتحليل استجابة العملاء

 ليست مناسبة للسلع القابلة للتلف والأشياء ذات القيمة العالية

يسهل تبادل السلع القابلة للتلف أو الأشياء ذات القيمة العالية

يتم تسليم البضائع إلى عنوان العميل، بعد مرور بعض الوقت

يتم تسليم البضائع بشكل فوري

يتطلب في الموارد البشرية توظيف موظفين مؤهلين تقنيا

لا تتطلب أي مؤهلات تقنية للممارسة

 

كيف تتعلم أساسيات التجارة الإلكترونية

تتعلم أساسيات التجارة الإلكترونية

 

يتجه رواد الأعمال بشكل حثيث للاستثمار في ميزات التجارة الإلكترونية، غير أنهم يحتاجون لتعلم المزيد عن هذه الصناعة قبل خوض غمار الاستثمار، فيما يلي أهم المصادر للتعلم: 

  • دورات متخصصة في التجارة الإلكترونية

توفّر الإنترنت ثروة هائلة من الدورات التدريبية المدفوعة والمجانية، والتي يقدمها المختصون، والجامعات العالمية، حيث يمكن تعلم أساسيات التجارة الإلكترونية والتسويق، وإدارة الأعمال.

  • المدونات المتخصصة والكُتب

تزخر الإنترنت بحجم هائل من المقالات حول التجارة أونلاين، وكيف يمكنك البدء وتعلّم هذا المجال من الألف إلى الياء، بالتأكيد يشتكي التجار في العالم العربي من نقص المحتوى العربي في هذا المجال إلا أن الكثير من المتخصصين يسعون لتوفير المواد التعليمية الضرورية، تقدّم مدونة سلة عشرات المقالات الثرية لتتعلم المزيد عن الموضوع.

اقرأ المزيد: خطوة بخطوة | تعلم كيف تقوم بإنشاء متجر إلكتروني احترافي

 

  • النقاشات والندوات عبر الإنترنت

يستضيف الكثير من الخبراء ندوات عبر الإنترنت لمساعدة التجار المبتدئين في دخول هذا عالم، كما ويمكنك المشاركة في نقاشات الخبراء في هذا المجال عبر تطبيقات إدارة النقاش مثل تطبيق كلوب هاوس (Clubhouse)، لتحصل على مشورة الخبراء حول الصناعة وتعلم كيفية استخدام منصات التجارة الإلكترونية بشكل أفضل.

 

والآن، كيف تبدأ أعمال التجارة الإلكترونية في عام 2021؟

يتطلب دخول أعمال التجارة الإلكترونية معرفة بالسوق وخطة عمل قوية، وبحثًا دقيقًا في المنتجات ونماذج الأعمال، ومراقبة المنافسين، ولمساعدة الوافدين في هذا الفضاء نقدم أهم الخطوات التي ستساعدك على الانطلاق في هذا المجال (لتتوسع أكثر اقرأ: متجرك الإلكتروني من الفكرة حتى أول 100$):

  • إعداد خطة عمل: أهم خطوة في أي عمل على الإطلاق هي التحضير والإعداد، تتطلب خطوات إعداد خطة عمل التركيز على مجموعة محددة من الأهداف، منها: ما هو المنتج الذي ستبيعه، ما هو جمهورك المستهدف، ما هي الموارد اللازمة للتشغيل، ومتى ستبدأ.. وغيرها.

   تقييم ما يفعله المنافسون: لتعرف مكان موقعك الالكتروني من الضروري أن تحلل ما يفعله منافسوك، ما الذي يبيعونه، كيف يتفاعلون مع عملائهم، ما هي نقاط قوتهم ونقاط ضعفهم، كيف يمكن التعلم من أخطائهم.. إلخ.

  •  إنشاء متجر إلكتروني: بعد وضع خطة العمل والاطلاع على ما يفعله المنافسون، يمكنك البدء ببناء منصة، سواء كانت مستقلة، أو بالاستعانة بمنصات التجارة المتخصصة مثل منصة سلة مقابل جهدٍ ومالٍ ووقتٍ أقل.
  • تحسين محركات البحث: يتنافس التجار الرقميون على تصدّر محركات البحث للحصول على مزيد من العملاء الذين تأتي بهم تلك المحركات، يمكنك تحسين صفحات المنتجات، وأيضا صفحات مدونة متجرك.
  • التسويق ثم التسويق: أفكار تسويق التجارة الإلكترونية ديناميكية، ومع تطور الصناعة وتغير الجماهير من الضروري ضبط إستراتيجيتك التسويقية، والميزانية التي سترصدها لهذه الخطة، وكيف يمكن الوصول للعملاء، والترويج لمنتجاتك.
  • التقييم والتطوير: معرفة ما تحققه جهودك أمر ضروري، مع أي خطوة في خطتك من الضروري أن تقوم بتقييم أدائك، وتحسين إستراتيجياتك، وتعديل ما يحتاج منها إلى تعديل.

 

نأمل أن تكون هذه المقالة قد ساعدتك في فهم أهمية التجارة الإلكترونية في عام 2021، مع التقدم في التقنيات، ستستمر التجارة الالكترونية في النمو والتوسع، وإذا أردت الانضمام إلى هذا الاتجاه لكي تُترجم هدفك إلى أرباح، يسعدنا في سلة أن نوفّر عليك عناء تأسيس متجر إلكتروني من الصفر.

احصل على متجر الإلكتروني الآن من سلة وبأقل التكاليف!

عن الكاتب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *