القائمة الرئيسية

في 11 خطوة .. تعرّف على كيفية تصميم علامة تجارية لمتجرك الإلكتروني

عام 26 سبتمبر 2021
مشاركة

تصميم علامة تجارية هو في الواقع تعزيز وحماية مستقبل منتجاتك أو خدماتك، ندعوك لقراءة هذه المقالة لتعرف المزيد عن ذلك..

يساعد تصميم علامة تجارية قوية في إرساء أركان متجرك الإلكتروني في السوق، بالرغم من أن تطوير هوية تجارية يتطلب استراتيجيات أعمق تنطوي على تفاعلك مع عملائك، والانطباعات التي تتركها تجربة المستخدم على المستهلكين، وثقافة الشركة التي تمررها لموظفيك، وكيف تتسق العلامة التجارية على جميع القنوات التسويقية، وكيف تكون مصدر قيمةٍ لا ينضب.. إلى غير ذلك من الممارسات، إلا أن تصميم علامة تجارية يمرّ أولا بخطوات مبدئية على درجة عالية من الأهمية، قد تبدأ من اختيار الاسم وحتى تغليف المنتجات.

سنتناول في هذه المقالة 11 خطوة الأساسية لتصميم هوية تجارية..    

 

 

  • تحديد مجموعة القيم الخاصة بعلامتك التجارية

تحديد مجموعة القيم الخاصة بعلامتك التجارية

 

عندما تجتاز مرحلة الفكرة، لتنتقل إلى مرحلة التنفيذ فإن المنهجية التي يجب اتباعها لتبدأ في تصميم علامة تجارية هي الخطوة الحاسمة في مشروعك التجاري، فيما يلي بعض النقاط المهمة عند تصميم علامة تجارية لمتجرك الإلكتروني:

  •  ابدأ بتحديد مفهومك وعالم علامتك التجارية، فكّر فيما يُسمّى “المهمة” التي أخذتها على عاتقك: لماذا بدأت عملك التجاري؟ ما الذي تحاول تقديمه؟ ما الذي تريد تغييره في سوقك؟
  • حدد القيم المضافة الرئيسية التي ستشكل الصفات الأساسية لعلامتك التجارية، تذكّر أن الصورة التي تنقلها عن علامتك التجارية بمجرد إطلاق منتجك أو خدمتك ستترك انطباعًا أولًا سيكون من الصعب تغييره لاحقًا.
  • يعود تحديد هدفك في النهاية إلى الإجابة عن سلسلة من الأسئلة: من يحتاج إلى منتجاتي؟ من لديه الميزانية لشرائها؟ من هم منافسيّ؟ وما القيمة المضافة التي يمكنني أن أحملها؟ مع العلم أنه عندما تدخل السوق، فإنك إما أن تبتكر بالكامل، أو عليك أن تجد طريقة لإعادة اختراع ما هو موجود بالفعل، لكي تبرز وتتميز في النهاية.
  • بمجرد أن يكون لديك إطار العمل، سيكون من السهل عليك تحسين المحتوى: القصة وراء علامتك التجارية، المحتوى الذي ستنشره على مختلف المنصات على الإنترنت، ونبرة صوت العلامة التجارية، وهي الأسلوب المستخدم للتواصل مع الجمهور، إذ ينبغي عليك اختيار النغمة التي تتسق مع طبيعة جمهورك المستهدف، ومنتجاتك التي تقدمها، قد تكون نبرة صوت علامتك التجارية: ودّية، مهنية، غير رسمية.. أو غير ذلك.

 

 

  • تحديد مكانة علامتك التجارية

 

تحاول آلاف العلامات التجارية التفوق على بعضها البعض لجذب انتباه العملاء واهتمامهم في عالم شديد التنافسية، لذلك يُعتبر تحديد مكانة العلامة التجارية في السوق، أمر بالغ الأهمية لإحداث انطباع دائم في أذهان عملائك الحاليين، وحتى عملائك المحتملين.

يمكن تحديد مكانة علامتك التجارية من خلال الخطوات التالية:

  • تحديد الجمهور المستهدف: لأن التسويق الشامل قد يُنهك علامتك التجارية ما لم تكن تبيع الضروريات الأساسية للجميع، من الضروري أن تقوم بتحديد من هو جمهورك الأصلي، بمجرد تحديد عملائك المحتملين، فإنك تحتاج إلى فهم سلوكياتهم وأفضل طريقة لجذبهم.
  • فهم منافسيك: تحليل المنافسين من أهم خطوات دراسة السوق المستهدف، اكتشف كيف يضعون أنفسهم في السوق، وما هي قيمتهم المضافة، وما هي نقاط قوتهم وضعفهم، وكيف يوفون بوعودهم، من الضروري دراسة  تطور البيئة التنافسية؛ أي ما هي إستراتيجيات العلامات التجارية والموزعين في مجالك؟ هل تميل المنافسة في سوقك إلى الشدة أم الاعتدال؟ ما هي الإستراتيجيات التي يبدو أنها تنجح؟
  •  وعد العلامة التجارية: ما هو وعد علامتك التجارية الذي ينتظره منك الجمهور؟ وهل لديك كل الموارد اللازمة لتفي بوعدك؟ ما ميزتك الأكثر إقناعًا (عاطفية / عقلانية)، كما وينبغي عليك تحديد دليل حقيقي على أن عملك يمكن أن يفي بوعده.
  • يمكنك اختبار مشروع تحديد مكانة وموقع علامتك التجارية من خلال الإجابة على الأسئلة التالية:

 

هل ما تقدمه يميزك فعلًا عن منافسيك؟

هل يركز على السوق المستهدف الأساسي؟

هل سيسمح لك بالنمو؟

هل يقدم قيمة فريدة لعملائك؟

هل وعد علامتك التجارية موثوق وواقعي؟

هل من السهل فهم وتذكر علامتك التجارية؟

هل هي متسقة في جميع مجالات عملك؟

هل من الصعب استنساخ علامتك التجارية؟

هل ستصمد أمام الهجمات المضادة لمنافسيك؟

هل سيساعد هذا علامتك التجارية على اتخاذ قرارات تسويقية وعلامات تجارية أكثر فعالية؟

إذا أجبت بنعم عن معظم هذه الأسئلة، فستبدأ بداية جيدة بعلامتك التجارية!

 

 

  • البحث عن اسم جذاب لعلامتك التجارية
    البحث عن اسم جذاب لعلامتك التجارية

 

 من أهم خطوات تصميم علامة تجارية هو اختيار “الاسم”، يجب التفكير في اسم علامتك التجارية بحكمة واتساق مع احترام قيم ومكانة متجرك الإلكتروني، يعد اختيار هذا الاسم أمرًا مهمًا ولكنه لا يكفي وحده لضمان نجاح مشروعك، لا يمكن تأكيد سمعة علامتك التجارية إلا إذا تم تأكيد عوامل نجاح أخرى ، مثل الصورة ذات الجودة المتصورة والسمعة الطيبة لعلامتك التجارية.

بالنسبة للاسم نفسه، من الأفضل أن يكون أصليّا وقصيرًا، ولا يُنسى، وبسيطًا، ويسهل نطقه وتذكّره، له تأثير واضح لأنه كلما كان لدى العلامة التجارية اسم أكثر قابلية للتكيف مع السوق، كان التواصل أسهل وأكثر إثارة للإعجاب.

  •  ابحث عن اسم علامة تجارية ليس خاصًا جدًا بمنتجك الحالي ويمكن أن يتكيف إذا قمت بتوسيع خطك.
  • تصور علامتك التجارية في المستقبل وتجنب ترسيخ اسم علامتك التجارية في اتجاه الموضة الذي يمكن أن يصبح سريعًا شيئًا من الماضي.

 

 

  • اختر شعارًا (slogan/ سلوجان) مُلفتًا لعلامتك التجارية

 

السلوجان هو عبارة قوية تُروج لمنتج أو فعل أو فكرة، عادة ما تكون قصيرة وآسرة، وهو الذي سيبقى في ذاكرة الجميع والذي سيدمجه الجميع في مفرداتهم وتعبيراتهم.

إذا أردت أن يتبادر متجرك الإلكتروني في أذهان الجمهور بسرعة يجب أن يكون الشعار (السلوجان) الذي تختاره قصيرا، ومُلفتا وجذّابا ومُلهما.

إليك بعض الشعارات المُلهمة لبعض الشركات السعودية والعالمية:

  • أرامكو: حيث الطاقة فرصٌ واعدة
  • موبايلي: ابتكر عالمك
  • المراعي: جودة تستحق الثقة
  • نايكي: Just Do It
  • آبل: Think different

 

 

  • تصميم شعار (Logo) مثالي لعلامتك التجارية

تصميم شعار (Logo) مثالي لعلامتك التجارية

 

الشعار هو أحد المكونات الرئيسية للعلامة التجارية لأنه، باعتباره “وجه” النشاط التجاري، هو ما يتعرف عليه الناس على الفور، يجب أن يكون تصميم الشعار الاحترافي بسيطًا بما يكفي بحيث لا يُنسى، ولكنه قوي بما يكفي لإعطاء الانطباع المطلوب عن متجرك..

  • تذكر أن الشعار سيظهر على جميع وسائط الاتصال المطبوعة أو على شبكة الإنترنت، يجب أن يكون فريدًا ويمكن التعرف عليه بسهولة ويمكن أن يتكيف مع جميع الأبعاد، من المهم التفكير في جميع الاستخدامات الممكنة لشعارك أثناء تصميمه من أجل التخطيط لأنسب التنسيقات والصور اعتمادًا على وسيلة النشر.
  • يجب أن يبرز شعارك عن شعار منافسيك من خلال أصالته وجماليته، ولكن قبل كل شيء يجب أن يعبر عن قيم علامتك التجارية، انتبه لأشكال شعارك ودلالاتها الرمزية التي يجب أن تكون مناسبة لعلامتك التجارية.

 أعددنا في هذه المقالة دليلًا مفصّلًا عن تصميم الشعارات10 نصائح فعّالة تساعدك في تصميم شعارات احترافية

 

 

  • دليل نمط العلامة التجارية

 

سيكشف تصميم العلامة التجارية عن هويتها وأصالتها، لذل فإن رسوماتها ذات أهمية قصوى لنجاح مشروعك، لذلك يجب أن يكون الاتساق ضروريًّا على جميع المستويات، سواء من حيث المحتوى التحريري أو الهوية المرئية لأدواتك، يحدد دليل نمط العلامة التجارية الخطوط والأحجام التي تعتبر معيار الشركة، لكي تنجح في ذلك يجب أن تقوم ببعض الخطوات المهمة:

حدد ألوان هويتك البصرية: وفقًا لدراسة أجريت عام 2006 نُشرت في مجلة Management Decision حول تأثيرات اللون في التسويق، فإن ما يقرب من 90٪ من انطباع العملاء الأول عن منتج ما قد يعتمد على اللون وحده.

الألوان لها دلالات رمزية لا ينبغي التغاضي عنها لعلامتك التجارية. إنها تشير إلى مفاهيم عالمية، وكل شخص حساس تجاه لون معيّن بوعي أو بغير وعي، وبالتالي، يتم استخدامها على أساس متكرر في قطاعات معينة لتقوية شعور العلامة التجارية بالانتماء، وضمان الشرعية، وطمأنة الجمهور المستهدف، وحتى لعب دور شبه لا شعوري في ذهن المستهلك. ضع في اعتبارك تأثير الألوان في التسويق عند اختيار الألوان التي سيكون لها تأثير إيجابي على صورة علامتك التجارية.

يهدف عِلم نفس الألوان إلى تحديد كيفية تأثير اللون على قراراتنا اليومية مثل العناصر التي نشتريها، إليك دلالات بعض الألوان الأكثر شيوعًا بالاستناد إلى علم نفس اللون:

  • الأحمر: يرتبط معنى اللون الأحمر بالإثارة والعاطفة والخطر والطاقة والعمل.
  • البرتقالي: يمثل اللون البرتقالي الإبداع والمغامرة والحماس والنجاح والتوازن.
  • الأصفر: يثير اللون الأصفر  إلى مشاعر البهجة، والسعادة والإيجابية والتفاؤل.
  • الزّهري: يدور معنى اللون الوردي حول الأنوثة والمرح وعدم النضج والحب غير المشروط.
  • الأخضر: يرتبط اللون الأخضر ارتباطًا وثيقًا بالطبيعة والمال، النمو والخصوبة والصحة والكرم.
  • الأزرق: يرتبط معنى اللون الأزرق بالاستقرار والوئام والسلام والهدوء والثقة.
  • الأسود: يرمز معنى اللون الأسود إلى الغموض والقوة والأناقة والتطور.

 

اختيار الخطوط: لا يجب اختيار خطوط  الطباعة بعشوائية، لأنها تعبر أيضًا عن سمات شخصيةٍ يجب أن تكون متسقة مع صورة علامتك التجارية، ضع خصائصها في الاعتبار عند اختيار الخطوط الخاصة بعلامتك التجارية، سواء لشعارك أو لدليل نمط علامتك التجارية ككل، يجب أن تتسق  الخطوط التي تختارها وتُستخدم في جميع أدوات الاتصال الخاصة بك، في بعض الأحيان يتم تقديم خيارات متعددة، وفي بعض الحالات قد تكون هناك قائمة بالخطوط الممنوعة، يجب أن تكون الخطوط قوية وأصلية بما يكفي لتذكرها (من منا لا يعرف أو يمكنه تذّكر خط شعار شركة كوكا كولا؟!)

الصور والمواد المرئية: هل هناك أنواع معينة من الصور تتناسب مع نمط علامتك التجارية؟ على سبيل المثال، قد ترغب في تجنب صور المخزون، يمكن أن يعتمد عملك بشكل أساسي على استخدام الصور الخاصة بمنتجاتك. قدم إرشادات واضحة لتبسيط اختيار الصور للمواد الإبداعية. (قد تهمّك هذه المقالة: تصوير المنتجات باحترافية وبأقل التكاليف)

 

 

  • تصميم أدوات الاتصال الأساسية لعلامتك التجارية

تصميم أدوات الاتصال الأساسية لعلامتك التجارية

 

الاتصال وسيلة ضرورية للتعريف بعلامتك التجارية والمساهمة في تطويرها، والتفاعل مع عملائك، إنه ينطوي على اختيار أدوات وقنوات اتصالٍ تتكيف مع منتجك أو خدمتك وقطاع نشاطك، وفقًا لإستراتيجية مدروسة بعناية ومتوقعة، صمم رسالتك لتناسب جمهورك المستهدف، واستخدم كل الطرق الممكنة للعثور على النغمة الصحيحة لخطة الاتصال الخاصة بك.

يجب أن تتوافق أدوات و / أو قنوات الاتصال مع “المسارات” التي يتم اتخاذها لنقل رسالتك من وسيط إلى آخر، من بين العديد من وسائل الاتصال الممكنة، ستحتاج إلى اعتماد تلك التي ستكون الأكثر صلة بجمهورك المستهدف، والتي تتكيف مع ميزانيتك، والتي ستساعد في الترويج لعلامتك التجارية، إليك بعض أهم أدوات الاتصال الأكثر استخداما عند تصميم علامة تجارية:

  • بطاقات العمل
  • الكتالوجات
  • الملصقات
  • شبكات التواصل الاجتماعي: تويتر، إنستقرام، لينكد إن.. إلخ
  • الموقع الإلكتروني
  • رسائل البريد الإلكتروني
  • الصحافة المتخصصة
  • المدونة
  • الرسائل القصيرة

 

 

  • صمم متجرك الإلكتروني على النحو المناسب لعلامتك التجارية

 

الإنترنت هو مكانٌ رائع وبالغ الأهمية لتطور هوية علامتك التجارية وزيادة ظهورها وشهرتها.

تصميم متجر إلكتروني لعلامتك التجارية ربما يكون من الخطوات الأكثر إلحاحا عند بدء تصميم علامة تجارية، إذ يقوم مستخدمو الإنترنت بشراء المزيد والمزيد عبر الإنترنت بميزانية تستمر في النمو على مر السنين، إذا كان لديك متجر فعلي وتتطلع الآن إلى تطوير عملك من خلال الإنترنت فالوقت قد حان لتقوم بذلك، سيتعين عليك تعزيز حضورك الرقمي لتقوية سمعة علامتك التجارية وبناء مجتمع مخصص عبر الإنترنت،

خدمنا في منصة سلة أكثر من 10 آلاف متجر إلكتروني رائع، مع كثير من الميزات الفريدة والأدوات الرائعة يمكنك إنشاء وامتلاك متجرك الإلكتروني بهويتك الخاصة وبأقل التكاليف خلال دقائق، وستحصل على استضافة مجانية وتحديثات مستمرة ومتجددة وبدون أي عمولة على المبيعات.

في هذه المقالة أعددنا دليلًا كاملًا عن تصميم متجر إلكتروني: خطوة بخطوة | تعلم كيف تقوم بإنشاء متجر إلكتروني احترافي

                     

 

  • تأكد من تناسق علامتك التجارية.. من الألف إلى الياء

تأكد من تناسق علامتك التجارية.. من الألف إلى الياء

 

ستلاحظ بالتأكيد، خلال هذه المراحل المختلفة التي ترتبط بعملية تصميم علامة تجارية، أن القيم المرتبطة بعلامتك التجارية تعتبر مركزية خلال عملية بنائها بالكامل، لتحقيق صورة متسقة ومناسبة لعلامتك التجارية، يجب عليك احترام الأسلوب المختار في جميع مراحل تشغيل عملك، سواء في التسويق أو التعبئة أو الشحنات.

سيتعين عليك بعد ذلك التكيف مع التغييرات في علامتك التجارية التي قد تقودك إلى تعديل إستراتيجياتك، بطريقة ملحوظة أو أكثر دقة، تأكد من الحفاظ على التناسق في الطباعة المختلفة أو أدواتك التسويقية عبر الإنترنت حتى لا تزعزع استقرار العلامة التجارية في ذهن المستهلك.

قد لا تتمكن دائمًا من التحكم في الصورة المُتَخيّلَة لعلامتك التجارية أو سمعتها، ولكن من خلال تكييف رسالة الاتصال الخاصة بك مع تطور علامتك التجارية، فإنك تزيد من فرصك في الوصول فعليًا إلى جمهورك المستهدف.

 

 

  • حماية علامتك التجارية

 

الملكية الفكرية ملزمة لجميع مالكي العلامات التجارية ويجب عليهم ضمان حماية علامتهم التجارية في وقت إنشائها وطوال مراحل تطورها، يجب أن تكون العلامة التجارية مسجلة لدى وزارة التجارة في المملكة العربية السعودية، بمجرد اختيارك لاسم نهائي. ستحتاج إلى إجراء بحث مسبق للتحقق مما إذا كان اسم علامتك التجارية متاحًا، يحميك هذا الإجراء القانوني من مخاطر سرقة العلامات التجارية، ويحمي منتجك أو خدمتك من النسخ التزييف ويمنحك احتكارًا تشغيليًا لمدة 10 سنوات، قابلة للتجديد بلا حدود.

إذا كنت ترغب في معرفة المزيد حول إجراءات تسجيل علامة تجارية ندعوك لقراءة هذه المقالة: كل ما تريد أن تعرفه عن تسجيل العلامة التجارية في السعودية (إضافة رابط المقالة عند نشرها)

بمجرد الانتهاء من إجراءات التسجيل، من الممكن البدء في التعريف بعلامتك التجارية والقيام بالإجراءات اللازمة للترويج لها، التسجيل ليس غاية في حد ذاته، يجب تنفيذ إستراتيجية فعّالة تضمن مراقبة، وحماية العلامة التجارية والدفاع عنها من أجل ضمان استدامتها.

 

 

  • تغليف المنتج

تغليف المنتج

 

يعتبر تغليف المنتجات واحدًا من أهم خطوات تصميم علامة تجارية.

يلعب تغليف المنتج الأصلي المصمم من قبل الشركة المصنعة، دورًا رئيسيًّا في رؤية المنتج وجاذبيته في نقاط البيع، وفي الترويج للعلامة التجارية، كما أنه يلعب دورًا مهمًّا في المعلومات القانونية والتجارية للمستهلك وفي تجربة المستخدم، و من الواضح أيضًا أنه يحمي ويضمن الحفاظ على المواد الموجودة داخله، ويُسهّل النقل والتخزين.

يجب أن تفي عبوة المنتج على وجه التحديد بمواصفات المنتج، هناك 3 أنواع مختلفة:

التغليف الأساسي: العبوة الأولية هي الحاوية التي تلامس المنتج مباشرة، أي ما يسمى بوحدة الاستهلاك، الغرض من هذه العبوة هو احتواء المنتج النهائي والحفاظ عليه وحمايته، خاصة ضد الشوائب، هي الطبقة الأولى التي تغلف المنتج النهائي، مثل الكيس البلاستيكي الذي يحتوي على الحبوب الكاملة أو صندوق الكرتون الذي يحتوي على كيس الحبوب.

التغليف الثانوي: مهمة هذه العبوة تجميع عدد من العناصر معًا لإنشاء وحدة مبيعات، يسهل التعامل مع المنتجات الصغيرة حيث يتم تجميعها معًا في عبوة واحدة، يوفر هذا النوع من العبوات أيضًا حماية إضافية، من أجل الحفاظ على سلامة العبوة الأولية، بالإضافة إلى ذلك، يمكن استخدامه كحزمة شحن لشحنات الكميات الصغيرة، وهو مناسب تمامًا للتجارة الإلكترونية.  

التغليف الثلاثي: غالبًا ما يُطلق عليه اسم المناولة أو تغليف النقل، وهذا يسمح بتجميع كميات كبيرة من المنتجات معًا ونقلها من النقطة A (مثل المصنع) إلى النقطة B (مثل نقطة البيع). في هذه المرحلة، يتعلق الأمر بوحدة التوزيع، يساعد هذا النوع من التعبئة في نقل الأحمال الكبيرة والثقيلة من أجل تسليمها بأمان، لذلك فهي تسهل مناولة البضائع وتخزينها ونقلها، بالإضافة إلى منع الضرر. مثال على التغليف الثلاثي هو منصة نقالة مغطاة بلفائف مطاطية تجمع معًا عدة صناديق من الورق المقوى (عبوات ثانوية) لتسهيل نقل البضائع.

تغليف أو تعبئة المنتج، هو  جزء من صورة المنتج وصورة متجرك الإلكتروني، وبشكل عام هو جزء مهم من العلامة التجارية، إذا لم يتلقّ العميل الرسالة الصحيحة من خلال تعبئة المنتج، يمكنه الذهاب مباشرة إلى متجر آخر، حتى لو كان ما تقوم ببيعه بجودة عالية.

 

وأخيرًا..  

هوية العلامة التجارية تعكس وتُحدّد في الوقت نفسه (من خلال لعبة التأثيرات المتبادلة) الكثير من الأشياء: تصميمك، تواصلك، قِيمك، عروضك.. إلخ، يمكنك التأكد من أن علامتك التجارية يتم تمثيلها دائمًا بشكل صحيح داخليًّا وخارجيًّا، عندما تقوم بتصميم علامة تجارية قوية ومتّسقة وجذّابة.

نحن ممتنون لأنك استغرقت بعض الوقت لقراءة هذه المقالة، نأمل أن تكون مفيدةً لك وقدّمت بعض الأفكار المستنيرة حول تصميم علامة تجارية لمتجرك الإلكتروني، لتنطلق في أعمالك بنجاح.

 

عن الكاتب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *