القائمة الرئيسية

دليلك الكامل لكتابة إعلانات تسويقية جذابة ومبهرة

مشاركة

هناك عدد لا نهائي من النصائح والإستراتيجيات التي تدّعي أنها يمكنها مساعدتك على كتابة إعلان ناجح، ولكن على الجانب الأخر، هناك إستراتيجيات تم تجربتها بالفعل، وأثبتت نجاحها في كتابة إعلانات يمكنها تحقيق نتائج مبهرة، وبالتالي هذه هي الأصلح والأكثر جدارة للتطبيق. لسنا بحاجة لاختراع العجلة من جديد، الأفضل أن نبدأ من حيث انتهى الآخرون. 

 

خاصة عندما يتعلق الأمر بكتابة إعلانات الدفع مقابل النقرة PPC على Google، ستجد بحرًا واسعًا من الأساليب والإستراتيجيات المختلفة والمشتتة. يوجد مجموعة من التكتيكات للبحث والكتابة وتحسين نسخة الإعلان يمكنك الاعتماد عليها دائمًا؛ من أجل تحسين معدلات النقر إلى الظهور.

في هذه المقالة سنرشدك إلى أساسيات كتابة إعلانات تسويقية نصية، وبعض الإستراتيجيات المجربة لكتابة نسخة إعلان PPC عالية التحويل.

 

ما إعلانات الدفع مقابل النقرات PPC؟

إعلانات الدفع مقابل النقرة PPC) Pay-Per-Click)، هي نموذج إعلاني عبر الإنترنت يستخدم لتوجيه الزوار إلى مواقع الويب، يدفع المعلن (صاحب الموقع) للناشر (المنصة التي تم عمل الإعلان عليها) عند النقر على الإعلان من قبل العملاء المستهدفين فقط.

هناك عدّة أنواع من إعلانات الدفع بالنقرة، ولكن أحد أكثر هذه الأنواع شيوعًا هو إعلان البحث المدفوع. يظهر هذا الإعلان عندما يبحث الأشخاص عن أشياء عبر الإنترنت باستخدام محركات البحث مثل Google.

 

ما شكل إعلان الدفع مقابل النقرة PPC؟

قبل أن تبدأ في تحسين كتابة إعلان الدفع لكل نقرة (PPC) من أجل جذب المزيد من التحويلات، من المهم أن تعرف أولًا هيكل وشكل الإعلان النصي على إعلانات Google.

 

لا يمكنك تحقيق أقصى استفادة ممكنة من الإعلان دون معرفة أجزاء تصميم الإعلان من الأساس، ومعرفة الجزء الذي يعطيه القراء أعلى قدر من الاهتمام. تحديد أجزاء إعلاناتك النصية التي تستهدف تحويل أكبر معدلات ممكن من العملاء لموقعك من قبل البدء في الكتابة، أمرًا بالغ الأهمية.

 

إليك مثال لتوضيح شكل إعلانات الدفع لكل نقرة PPC:

إعلانات الدفع لكل نقرة PPC

 

ستجد عند كتابة الأجزاء النصية بإعلانك أن العناوين الأولى والثانية والثالثة هي التي تشكل غالبية إعلانك. تظهر جميع هذه العناوين الثلاثة بنص أزرق مميز أعلى عنوان URL الفعلي لإعلانك، وستكون على الأرجح أكبر عامل لجذب المستخدمين للنقر عليه، حيث يتم عرض عنوان URL للصفحة أسفل العناوين مباشرة، وأخيرًا سيكون لديك الوصف.

 

نسخة الإعلان في الوصف هي المكان الذي يمكنك البدء منه لشرح عرضك الحقيقي؛ لأنك هنا لست مقيدًا بإضافة كلماتك المفتاحية بشكل مكثف في عدد الأحرف المسموح به، مثل العناوين.

 

مسار كتابة إعلان PPC جذاب لتحويل المستخدمين لموقعك:

الآن، بعد أن عرفت كيف يمكنك عمل إعلان النقر مقابل الدفع PPC على جوجل، حان الوقت لتعلم كيفية كتابة أفضل نموذج نصي للإعلان من أجل جذب العملاء إلى موقعك. لا تدع الحماس يحركك للكتابة سريعًا دون معرفة المسار الصحيح لإطلاق الإعلان؛ وإلا سوف تهدر ميزانيتك هباءً.

لضمان بقائك على المسار الصحيح إليك أفضل الإستراتيجيات المجربة في كتابة إعلانات تسويقية جذاب ساهمت في جذب آلاف الزوار لأكبر المتاجر الإلكترونية.

 

  • البحث عن المنافسين

ضع في بالك أن جميع إستراتيجيات التسويق الرقمي الجيدة تبدأ وتنتهي بالبحوث التنافسية. ستحتاج دائمًا إلى معرفة منافسيك؛ لتتمكن من التعرف على أقرب شريحة مستهدفة لشراء منتجاتك، وكذلك لتكتشف نقاط الضعف لديهم لتتمكن من تمييز نفسك أمام جمهورك.

يمكنك اكتشاف هذا بطرق بسيطة، منها، فتح نافذة التصفح المتخفي في Google Chrome والبحث عن الكلمات المفتاحية الخمس الأكثر بحثًا بشكل متكرّر في مجالك. بهذه الطريقة قد تشاهد بعض الإعلانات المنشورة من علامات تجارية لم تسمع بها من قبل، وتكتشف منافسين جدد.

 

تتبع المنافسين لا يعني أنك سوف تتبع الإستراتيجية التي يستخدمونها في كتابة إعلاناتهم على Google، ولكن ستكتشف الكلمات المفتاحية التي تساعدهم على جذب العملاء، وكذلك ما قد يفعلونه لزيادة نسبة النقر إلى الظهور، وما الذي يميز علاماتهم التجارية وعروضهم عن باقي المنافسين. 

كلما كان ظهورك فريدًا للمستخدمين الجدد والمهتمين بمنتجاتك، زادت احتمالية جذب انتباههم بعيدًا عن المنافسين الذين يحاولون جميعًا تقدم نفس الشيء.

 

  • إضافات الإعلانات Ad Extensions

هي أدوات قوية لنسخ الإعلانات يمكن لمُعلني الدفع مقابل النقرة الاستفادة منها للوصول إلى المزيد من المعلومات حول مستخدميهم وزيادة المشاركة والنقرات المؤهلة.

 

تؤدي إضافات الإعلانات مهامًا مختلفة بناءً على الطريقة التي تستخدمها بها. يمكنها المساعدة في نشر عروض مختلفة ذات صلة بالمستخدمين المهتمين، وتقديم معلومات التسعير الضرورية للعملاء الموجودين في السوق، وحتى عرض مواقع وأرقام الشركات القائمة على الموقع والتي تتطلع إلى تقسيم حركة الزوار حسب الصلة والموقع، سنتناول بعض بها بالتفصيل في الجزء التالي من المقالة.

 

  • عبارات الحدث على اتخاذ الإجراء CTA ونية الشراء

واحدة من أشهر الإستراتيجيات التي يتم تجاهلها في إعلانات PPC، هي استخدام العبارات التي تحث المستخدم على اتخاذ إجراء (CTAs) ومواءمتها مع درجة احتياج العملاء لمنتجاتك. ببساطة تقاس درجة حماس العميل  للتفاعل مع إعلانك حسب درجة احتياجه للمنتج ونيّته للشراء.

 

لا تخف من استخدام عبارات تحث على اتخاذ إجراء، مباشرة وقابلة للتنفيذ في نسخة إعلانك خاصة في عنوان الإعلان، المهم أن تضع في اعتبارك أيضًا درجة نية الأشخاص في الشراء.

 

إذا كنت تعرض الإعلانات بالكلمات المفتاحية في الجزء العلوي من مسار التحويل والتي تولد اهتمامًا بمنتجاتك، فأنت لا ترغب في خسارة التحويلات المحتملة بالكثير من عبارات الحث على الشراء، مثل “اشتر الآن” أو “اتصل بنا اليوم”. اختر عبارات الحث المناسبة لدرجة نية العميل المستهدف في الشراء. أحيانًا يكون المشي في مسار طويل أفضل للوصول إلى العميل الصحيح. 

 

نصائح لمساعدتك على كتابة نصوص إعلانات تسويقية PPC استثنائية

كتابة النصوص الإعلانية لا تتم بطريقة عشوائية، بل لها شروطًا ومعايير لتضمن نجاحها، حتى إن كل منصة تفرض شروطًا خاصةً بها لنسخ إعلاناتها النصية، على سبيل المثال: لضمان نجاح إعلانك على Google يجب أن يكون عدد الأحرف قليل جدًا. استخدام أي كلمة بشكل عشوائي قد يضر إعلاناتك ويؤثر بالسلب على نتائجك. كل حرف يمكن أن يحدث فارقًا كبيرًا في نتائج إعلانك، كذلك من الضروري استخدام الكلمات المفتاحية التي تريد التصدر بها.

الهدف من الكلمات في إعلاناتك هو جذب العملاء المحتملين للنقر عليها. لحسن الحظ، هناك بعض الحيل التي يمكنك استخدامها، وبعض الأفكار المجربة والصحيحة التي تم اختبارها على عشرات المتاجر سابقًا.

 

1-  أين موقعه في رحلة المشتري أو مرحلة اتخاذ القرار؟

فكر من منظور الزائر واكتب إعلانًا يلبي احتياجاته الخاصة، ويناسب مكانه في رحلة الشراء. كل زائر لديه مشكلة، واحتياجات مختلفة، هي ما  تُحركه داخل موقعك،  تشبه رحلة البحث هذه رحلة المشتري التي تحدثنا عنها من قبل، في مقالة منفصلة. 

  

إذا كان متوسط ​​معدلات التحويل في التجارة الإلكترونية حوالي 1-2%، إذن ماذا يفعل 98-99% من الزوار عندما يصلون إلى موقعك؟ إنهم يبحثون، ويتصفحون، ويقارنون، ويقيّمون منتجاتك، يقومون بكل شيء ما عدا الشراء.

رحلة البحث من أجل الشراء

 

الوعي + البحث والتحليل = احتمالية اتخاذ قرار الشراء 

المجموعة الأولى: يعاني الأشخاص من مشكلة ما، وأصبحوا مدركين لها، لكنهم ما زالوا يبحثون -أو ليسوا على دراية كافية- عن الحل.

المجموعة الثانية: هي أقرب قليلًا لاتخاذ القرار، وتبدأ بالتفكير في إيجاد الحل للمشكلة.

المجموعة الثالثة: تركز على اتخاذ القرار.

 

السبب الأشهر لمعظم مشاكل الإعلانات هو أن أصحاب المتاجر يعلنون عن المنتج الخطأ للشخص الخطأ في الوقت الخطأ، هذا هو السبب وراء عدم نجاح العديد من الإعلانات.

 

قد يكون الإعلان نفسه لا تشوبه شائبة، وكذلك العرض الذي تقدمه، لكن استخدامك لكلمات مفتاحية غير مناسب للشريحة المستهدفة هو أساس المشكلة. فربما يكون العملاء الذين تستهدفهم لم يدركوا بعد أن الحل الأنسب لهذه المشكلة، هو بيع السيارة. ما زالوا حتى الآن عالقين حول التفكير في محاولة إصلاحها.

 

هذا الخطأ لا يعني أن إعلانك لا يمكنه تحقيق نتائج، ولكن معرفتك برحلة البحث ورحلة الشراء سيمكنك من إنقاذ الموقف. يمكن بإجراء بعض التعديلات البسيطة أن تحرك إعلانك “لأعلى” في رحلة البحث من أجل جذب الأشخاص الذين ما زالوا عالقين بقوة في مرحلة الوعي. 

ربما تكون بحاجة لتركيز أولًا على الأشخاص في مرحلة الوعي ثم المتابعة لمساعدتهم على اتخاذ قرار الشراء، لذلك ركز أولًا على هدف الزائر ثم فكر ماذا ستكتب لجذبه وتحويله للمرحلة التالية من رحلة الشراء.  

 

كيف تكتب إعلانًا مناسبًا لكل مرحلة في رحلة المشتري؟

  • اكتشف مكان المشتري في رحلة البحث/ رحلة المشتري بالضبط.
  • استخدام الكلمات المفتاحية المناسبة له في كتابة إعلانك.
  • خصّص رسالتك الإعلانية لتحقيق هدف محدد.
  • اعتمد على مصادر الزيارات، لاكتشاف من أين يأتي عملائك المستهدفين في 

كل مرحلة من رحلة المشتري لتعرف من أين سوف تجذبهم لموقعك.

 

كلمات مفتاحية مناسبة لكل مرحلة من مراحل رحلة المشتري: 

في المثال السابق الخاص بعطل ناقل السيارة، ستجد هناك بعض الكلمات المفتاحية المناسبة لكل مرحلة، مثل: 

  • مرحلة الوعي: (إصلاح – استبدال – اكتشف السبب الرئيسي للعطل).
  • مرحلة البحث والتحليل: (تحسين – أداة).
  • مرحلة اتخاذ قرار الشراء: (عروض الأسعار – التسعير ، خصم).

 

ستساعدك هذه الخطوات على تحديد مكان العميل المستهدف، وكذلك ما هي الكلمات المفتاحية التي يمكنها جذبه بسهولة وتحويله للمرحلة التالية من رحلة المشتري. 

 

2- طابق إعلانك مع درجة احتياج العملاء، وأماكن تواجدهم.

كتابة عنوان جذاب وواضح أمر رائع، ولكن لماذا لا ينقر عليه العملاء المستهدفين؟ المشكلة هي أن إعلانك لا يتوافق مع احتياجات العملاء المستهدفين، ومكان تواجدهم.

لقد تعلمنا في النقطة السابقة تحليل رحلة المشتري، لتحديد أي الكلمات المفتاحية هي الأنسب لاستخدامها في إعلانك. عندما تكتشف المرحلة التي يوجد بها الأشخاص، وحجم التهديد الذي يواجههم ثم تستهدف كل منهم في الإعلان المناسب له حسب درجة حماسة للشراء،  والمنصة التي يبحث عليها، ستقود العملاء إلى متجرك بسلاسة كأنك تمارس سحر.

 

وضع أنفسنا مكان الزائر، وتحديد مستوى نيته للشراء هو أحد أهم عوامل نجاح الإعلانات. على سبيل المثال: عادةً ما تجذب display ads  على جوجل الزيارات غير الواعية. الشيء نفسه ينطبق على الفيديو ووسائل التواصل الاجتماعي. يكتشف الناس أن هناك حل لمشكلتهم عن طريق الصدفة؛ فيثير ذلك اهتمامهم لاستعراض أشياء أخرى، ولكن عندما ينتقلون إلى البحث، فإنهم يبحثون باهتمام أكبر من حل للمشكلة التي اكتشفوها.

 

كما تجذب قسائم الشراء والخصومات هؤلاء الأشخاص أيضًا. فهم يريدون حل سريع وفوري لمشكلتهم، وليسوا مستعدين لملء نموذج طويل أو الجلوس لمدة ساعة + ندوة عبر الإنترنت (مثل أولئك الذين يقارنون البدائل بحماس).

 

3- اجعل القيمة التي تقدمها واضحة وصريحة

من السهل تشتيت انتباه الناس. ضع في بالك أن العميل المستهدف ربما يكون يقوم بشيء ما أثناء قراءة إعلانك.

الحيلة التي يمكنك إستخدامها لجذب انتباهه هي التركيز على ما سيحصل عليه مقابل التكلفة بشكل واضح وصريح، من خلال استخدام العبارات المثالية التي تحث المستخدم على اتخاذ إجراء واحد محددة جدًا.

اجعل القيمة التي تقدمها واضحة وصريحة

 

لاحظ أنه في لقطة الشاشة السابقة، تظهر قيمة العرض واضحة وصريحة. ناشر الإعلان يركز على أنه يمكنك شراء نطاق .com “القيمة” بسعر 3,29 ريال “التكلفة” مع CTA اشتر الآن. 

 

4- وجه العميل باستخدام عبارة تحثه على اتخاذ إجراء CTA

 بمجرّد جذب عميل محتمل إلى موقعك، هذا يعني أن لديك فرصة أكبر من المنافسين لإتمام عملية الشراء، فقد حان الوقت لتوجيه المستخدم لما تريده أن يفعله داخل موقعك. هذا هو المكان الذي تلعب فيه عبارة الحث على اتخاذ إجراء  دور البطل في توجيه المستخدم وتحويله للمرحلة التالية من رحلة المشتري. 

استخدام عبارة تحث المستخدم على اتخاذ إجراء في نسخة إعلانك طريقة رائعة لزيادة معدلات النقر إلى الظهور والتحويل. من الأمثلة الشائعة للعبارات التي تحث المستخدم على اتخاذ إجراء CTA ما يلي:

  •  اشتر الآن
  •  تسوق اليوم
  •  اتصل بنا
  • سجّل الآن 

استخدام هذه العبارات سيساعدك في توجيه زوارك إلى نقطة التحول المرجوه، بمجرّد وصولهم إلى صفحة الهبوط الخاصة بـ إعلانك.

 

5- استخدم العنوان وعلامات الترقيم المناسبة

بالإضافة إلى الكلمات والمحتوى الفعلي في إعلانك النصي، فإن التنسيق وعلامات الترقيم مهمان جدًا. نوصي باستخدام حالة العنوان لكتابة كل إعلان. يمكن استخدام حالة أحرف العنوان من خلال كتابة كل كلمة في إعلانك بأحرف كبيرة باستثناء المقالات وحروف الجر القصيرة.

 

بالإضافة إلى ذلك، توصي بإنهاء كل سطر وصف بعلامات ترقيم مناسبة. يضمن القيام بذلك إمكانية قراءة قوية على الرغم من عرض Google لإعلانك، يجب استخدام علامات الترقيم في سطري الوصف وليس في عنوان إعلانك.

 

6– حاول التجريب! اختبر، اختبر، اختبر! 

كتابة نص إعلان رائع لا يحدث دائمًا من المحاولة الأولى. من خلال تنفيذ اختبارات الإعلانات، يمكنك معرفة ما الكلمات التي يتردّد عملائك عندها وما الذي يجذبهم فورًا. الاستمرار في الاختبار للوصول إلى أفضل ما يمكن عمله هو الوسيلة للاستمرار في تحقيق نتائج مبهرة لموقعك.

 

7- اختبار الأساليب النفسية لكتابة أفضل إعلان.

يمكن أن تكون الرسائل المستخدمة في نسخة الإعلان نقطة بيع مهمة، ولكن لا يجب أن تكون مملة ومكررة، إذا تصفحت SERPs ستجده مليئًا بهذا النوع من الرسائل اللطيفة لجميع الشرائح الإعلانية. هذه فرصة لك للتميز عن الآخرين.

من المهم اختبار الأساليب النفسية المختلفة لنسخ الإعلانات، لمعرفة أيٍّ منها يحقق أفضل أداء مع جمهورك المستهدف، في ما يلي ملخص سريع للأنواع الرئيسية لمناهج نصوص الإعلان:

 

الميزات: إبراز الجوانب المادية أو غير الملموسة للمنتج / الخدمة. (ناعم كالحرير).

الفوائد: توضيح النتائج الإيجابية التي سيحصل عليها الزائر من المنتج / الخدمة. (نوم أكثر راحة).

المشكلة: ركز على المشكلة الفعلية المطروحة، التي يحاول الزائر حلها. (تعبت من إضاعة الوقت؟).

الحل: ركز على حل المشكلة التي يواجهها الزائر. (وفّر وقتك).

الشهادات: استخدام الملاحظات / الشهادات الفعلية للاستفادة من الدليل الاجتماعي. (“لقد غيّر هذا المنتج حياتي”).

المراجعات: تقييمات الجهات الخارجية للمنتج / الخدمة، وليس من العملاء.

اصعد للقمة: اكتب عن أي جوائز أو تقييمات تظهر أنك الأفضل. (جائزة أفضل “منتج” في 2020).

التأهيل المُسبق: استبعاد الأشخاص الذين قد لا يكونون مناسبين لخدمتك قبل النقر. (“فنادق فاخرة”، في محاولة للتخلص من المسافرين الاقتصاديين).

 

بمجرّد أن تختبر أي أسلوب منهم، اعكس ذلك على صفحة الهبوط أيضًا لإنشاء إحساس متماسك من البداية إلى النهاية. اختر الصور والعبارات التي تحث المستخدم على اتخاذ إجراء، والتي تعكس تلك الأساليب كلما أمكن.

 

8- استخدم روابط أقسام الموقع.

روابط أقسام الموقع هي ببساطة عبارة عن نصوص وروابط إضافية يمكن أن تظهر مع نص الإعلان. يجب عليك الاستفادة منها لإضافة معلومات داعمة إلى نسخة الإعلان الأساسية في مجموعتك الإعلانية. تعمل هذه بشكل أساسي لتصفح الموقع، ولكن مباشرة في SERPs.

 استخدم روابط أقسام الموقع في كتابة إعلانات تسويقية

 

9- استخدام إضافات الإعلانات

تعد إضافات الإعلانات طريقة سهلة لمنحك مساحة أكبر للعمل بها في نسخة إعلان PPC. كلما زادت المساحة المتوفرة لديك للكتابة، زادت قيمة الاعلانات و قوتها وثرائها بالمعلومات. هناك العديد من الأنواع المختلفة من امتدادات الإعلانات المتاحة لنا. إليك القائمة الكاملة من إضافات إعلانات Google:

استخدام إضافات الإعلانات في الحملات التسويقية

 

  • استخدم Callout Extensions

إضافات ميزات المكالمة أسهل من روابط أقسام الموقع. مجرد سطر من النص، لا يزيد عن 25 حرفًا.

استخدم Callout Extensions في كتابة إعلانات تسويقية

يمكن استخدام هذا النص لوضع أي شيء تقريبًا يساعد في دعم الإعلان. على طريقة روابط أقسام الموقع، من الأفضل أن يكون هذا النص مُكملًا ولا يكرر ما هو موجود في الإعلان الأصلي. يمكن أن تكون هذه قائمة سريعة بالميزات أو الفوائد أو مزيد من المعلومات (مثل “الشحن المجاني”) إذا لم تكن مناسبة لنص الإعلان.

 

 

  • عرض المقتطفات Structured Snippets

تتيح لك المقتطفات المنظمة إنشاء قائمة ضمن معلومات الإعلان الإضافية. كل ما عليك هو اختيار العنوان الذي تريد بدء القائمة به، ثم إضافة النصوص أدناه مع 25 حرفًا لكل منها.

عرض المقتطفات Structured Snippets

 

هناك عدد من معلومات الإعلان الإضافية الأخرى التي يمكن إضافتها إلى أي حملة. في أغلب الأحيان، من الأفضل أن يكون لديك أكبر عدد ممكن من معلومات الإعلان الإضافية حتى يمكن استدعاء أي منها في أي وقت.

 

ومع ذلك، لا تنس السبب الرئيسي للإعلان. في بعض الأحيان، يمكن تقييد إحدى إضافات الإعلانات وعرض نوع آخر مرات أكثر، مما قد يتسبب في انخفاض الأداء. ضع ذلك في الاعتبار عند إعداد معلومات الإعلان الإضافية. احصل على تغطية كاملة قدر الإمكان، ولكن لا تضحي بالأداء مقابل الإضافات.

الخلاصة:

تعد كتابة الإعلانات مزيجًا من الفن والعلم. يتطلب الأمر أن تنظر إلى ما وراء الإعلان نفسه، إلى صفحة الهبوط أيضًا. لا تنس أننا نستهدف أشخاصًا، لذلك باتباعك أكبر قدر ممكن من هذه الممارسات ستتمكن من جذبهم وتحويلهم لمتجرك:

  1. أين موقعه في  رحلة المشتري أو مرحلة اتخاذ القرار؟
  2. طابق إعلانك مع درجة احتياج العملاء، وأماكن تواجدهم.
  3. اجعل القيمة التي تقدمها واضحةً وصريحة.
  4. وجّه العميل باستخدام عبارة تحثه على اتخاذ إجراء CTA.
  5. استخدم العنوان وعلامات الترقيم المناسبة.
  6. حاول التجريب! اختبر، اختبر، اختبر!
  7. اختبار الأساليب النفسية لكتابة أفضل إعلان.
  8. استخدم روابط أقسام الموقع.
  9. استخدام إضافات الإعلانات.

 

تذكر دائمًا أن سبب وجودنا هنا هو العملاء المحتملون. في كل إعلان وفي كل صفحة هبوط، نتحدث دائمًا إلى الأشخاص. آخر شيء يجب أن تفعله قبل إطلاق إعلانك هو أن تراجعه جيدًا:

  • هل هذا الرابط تود النقر فوقه؟
  • هل هذا يبدو جذّابًا؟
  • هل هذا الإعلان منطقي أم أنه مجرد مجموعة من الكلمات المفتاحية المرصوصة بجوار بعضها؟
  • هل تحقق صفحة الهبوط للقيمة المحدد في نص الإعلان؟

 

الآن، بين يديك أفضل الممارسات وأهم النصائح التي يمكنك اتباعها لإجراء إعلان ناجح. جرِّب أفضل هذه الممارسات من خلال ربط متجرك بسهولة ببرنامج الإعلانات Google Adwords، من خلال منصة سلة، وأخبرنا نتائجك!

عن الكاتب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *