القائمة الرئيسية

المزيج التسويقي: طوّر إستراتيجيتك التسويقية في 8 خطوات

عام 27 يوليو 2021
مشاركة

ظل المزيج التسويقي الذي يبلغ من العمر أكثر من 70 عامًا يتطور باستمرار، باستخدامه يُمكنك وضع إستراتيجية شاملة لتحقيق هدفك، دعنا نلقي نظرة معا عن كل ما يتعلق بالمزيج التسويقي وأهميته لعملك..

وفقًا لـ نيل بوردن، “عند إنشاء برنامج تسويقي يلائم احتياجات شركته، يتعين على مدير التسويق أن يوازن بين القوى السلوكية ومن ثم التوفيق بين عناصر التسويق في مزيجه مع التركيز الشديد على الموارد التي يجب أن يعمل بها.”

أصبح فهم المزيج التسويقي في إستراتيجية التسويق أمرًا معقدًا للغاية، بسبب التطورات الكبيرة التي لحقت بهذه النظرية التي أصبحت الإطار المهيمن لقرارات إدارة التسويق، إذ يُمثّل المزيج التسويقي المتغيرات التي يمكن لمدراء التسويق اللعب عليها لإرضاء السوق المستهدف على أكمل وجه.

الهدف من هذه الطريقة هو تقديم المنتج المناسب للعميل المناسب في الوقت المناسب وفي المكان المناسب وبالسعر المناسب..

سواء كنت تبدأ متجرك الإلكتروني، أو ترغب في تحسين استراتيجيتك التسويقية الحالية، فإننا ندعوك لقراءة هذه المقالة لتفهم كيفية تطبيق المزيج التسويقي على متجرك الإلكتروني وتحقيق أهدافك.

لم تبدأ بعد؟  أنشئ متجرك الإلكتروني على سلة الآن!

 

تعريف المزيج التسويقي Marketing Mix

تعريف المزيج التسويقي Marketing Mix

هل بدأ بالفعل بإعداد استراتيجيتك التسويقية بعد معرفة السوق الذي تستهدفه، وكمية ونوعية منتجك أو خدمتك؟ الآن يجب عليك  التفكير في تحقيق أهدافك التسويقية بشكل مدروس من خلال ما يُسمّى بالمزيج التسويقي.

تم تطوير مصطلح المزيج التسويقي  Marketing Mix بواسطة  “نيل بوردن” الذي بدأ استخدام العبارة لأول مرة في عام 1949.

المزيج التسويقي هو مجموعة الأدوات والقرارات والإجراءات التي ستضعها لتحقيق هدفك (أو أهدافك) مثل: نجاح منتج أو خدمة أو ظهور علامتك التجارية في قطاعها.

ببساطة يعني المزيج التسويقي إنشاء إستراتيجية تسويقية بطريقة تشغيلية؛ ستُحدد ما الذي ستبيعه، وكيف وأين، ولماذا، وكل المتغيرات اللازمة لبيع منتجٍ في أفضل الظروف الممكنة.

قد يهمك أيضا:  دليلك الكامل لكتابة إعلانات تسويقية جذابة ومبهرة

 

عناصر المزيج التسويقي التقليدية  4P

عناصر المزيج التسويقي التقليدية  4P

عناصر المزيج التسويقي الأربعة المعروفة أيضا بـ 4P، هي المتغيرات التي يمكنك تعديلها لاستراتيجيتك التسويقية، كلP هو عنصر أساسي يجب تحديده في استراتيجيتك التسويقية، تعد العناصر الأربعة صالحة لسوق واحد فقط ولجمهور مستهدف واحد، ولا معنى لها بشكل فردي.

يُعتقد تقليديًا أن قرارات وأعمال المزيج التسويقي يتم اتخاذها بشكل أساسي في 4 مجالات رئيسية هي: سياسة المنتج، سياسة التسعير ، سياسة الترويج، سياسة التوزيع.

تسمى عوالم المزيج التسويقي هذه بـ 4 P بسبب الأحرف الأولى من هذه المصطلحات الأربعة باللغة الإنجليزية (المنتج، السعر، الترويج، المكان/ Product, price, promotion, place).

تختلف الأهمية النسبية لكل مكون من المكونات الكلاسيكية الأربعة للمزيج التسويقي وفقًا لقطاعات النشاط ومجال الشركات.

فيما يلي العناصر الكلاسيكية الأربعة للمزيج التسويقي:

المنتج Product (ما الذي سأبيعه؟)

المنتج هو الشيء الذي سيتم بيعه، في مزيج التسويق الخاص بك ستحدد ما هو المنتج الذي ستبيعه؟ ما الحاجة التي تلبيها؟ هذه الحاجة التي تقوم بتلبيتها ليست بالضرورة منتجا ماديا، يمكن أن تكون غير ملموسة، أو خدمة تُقدّم عبر الإنترنت فقط، من المهم أن تأخذ في الاعتبار أصناف المنتج وجودته، وبعض العناصر الأخرى المهمة مثل: التعبئة والتغليف، الألوان، التنسيق، الضمان، خدمة العملاء..، وأي شيء يضيف قيمة لمنتجك يمكن أن يخلق الأفضلية بين العملاء المحتملين، لذلك يجب عليك  تحديد USP (نقطة البيع الفريدة / Unique Selling Point) لمنتجك: ما الذي يميزه عن المنتجات الأخرى للمنافسين.

  • تتطور طريقة  تفكير العملاء وتفضيلاتهم باستمرار لذلك ينبغي عليك أن تُكيّف عرضك مع المستهلكين، وخصوصا الجدد منهم.

السعر Price (بكم ستبيع)

إستراتيجية السعر، هي السعر الذي ستبيع به منتجك، تُدرَج في هذا الجزء الخصومات التي ستنطبق على المنتج والتي ستؤدي بالتالي إلى خفض السعر الأصلي، والمكافآت التي ستُضاف إلى المنتج في شكل استرداد جزئي أو كلي أو في شكل قسائم للولاء، أو خطط الدفع وشروط الائتمان التي تأخذ في الاعتبار شروط الدفع،. (هناك السعر الذي يجب أن يدفعه عملاؤك، والثمن الذي سيدفعونه بالفعل ، وكيف سيدفعونه.)

يتم تحديد السعر بناءً على تكلفة تصنيع المنتج وتسويقه وتوزيعه وبيعه والسوق الذي تستهدفه، بالإضافة إلى هامش الربح الذي تريد الشركة تحقيقه، إذا كان المنتج متمايزًا بدرجة كبيرة، يمكن للشركة أن تفرض سعرًا أعلى من المنتجات المنافسة دون أن تفقد حصتها في السوق.

تتعلق سياسة التسعير ببعض التفاصيل المهمة مثل:  الشروط التجارية، شروط الدفع، شروط الائتمان،  الخصومات)

  • مع وجود شروط تداول شفافة، فإنك تعرض سياستك بوضوح وتتجنب أي خيبة أمل لدى المستهلك.

 

المكان – التوزيع Place (أين ستبيع؟)

يشير المكان إلى جميع الفضاءات التي يمكن العملاء العثور فيها على منتجات أو خدمات الشركة واختيارها وشرائها واستخدامها.

إستراتيجية التوزيع الخاصة بك هي انعكاس للمكان المادي أو الافتراضي حيث سيتمكن عملاؤك المحتملون من شراء المنتج، يمكن أن يكون هذا المكان المتاجر المادية المتخصصة، أو البائعين، أو المتاجر الإلكترونية، يُجيب المكان على السؤال: “أين يتم الجمع بين المنتج والعميل؟”

  • تتعلق سياسة التوزيع بالطريقة التي سيتم بها توزيع منتجك / خدمتك. كيف ستنتهي منتجاتك بين يدي المستهلك؟ هل ستتوفر منتجاتك في متاجرك فقط؟ على شبكة الانترنت؟ أم من خلال سلاسل كبيرة …

 

الترويج – التواصل Promotion ( كيف أتواصل بشأن منتجي؟)

هو تحديد كيفية بيع المنتج / الخدمة للجمهور المستهدف، يجب عليك تحديد خطوط الاتصال والوسائط التي ستستخدمها وما إلى ذلك.

غالبًا ما يُنظر إليه على أنه تعريفٌ لكلمة “تسويق”، إن الترويج هو حملة الاتصال الشاملة التي يتم نشرها لبيع منتج ما، غالبًا ما يتضمن الإعلان، نقاط البيع، والمبيعات الشخصية، والعلاقات العامة، والتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والتسويق عبر البريد الإلكتروني، وتحسين محركات البحث (SEO)، وتسويق عبر الفيديو.. وغيرها كثير من الاستراتيجيات.

  • تجمع سياسة الترويج جميع العناصر للترويج لمنتجك وإثارة اهتمام العملاء المحتملين.

اقرأ أيضًا: 8 إستراتيجيات تسويق فعالة تستخدمها أكبر المتاجر العالمية ومناسبة للمتاجر محدودة الميزانية

 

عناصر المزيج التسويقي 5P

فيما بعد، تم إضافة عنصر آخر لعناصر المزيج التسويقي الكلاسيكية 4P لتُصبح 5P :

الأناس العاملون – الموظفون People 

يرجع سبب إضافة العنصر الخامس إلى زيادة التركيز على العلاقات مع العملاء، أصبحت سمعة العلامة التجارية هي الرافد الأساسي لقرارات الشراء التي يتخذها المستخدم، لذلك لم تعد الشركات تُهمل هذا الجانب الذي تزداد أهميته عندما لا تبيع الشركة منتجا ماديا بل خدمة، إذ تؤثر الطريقة التي يتم الترحيب فيها بالعملاء على سلوكهم وقرارات الشراء.

هذا العنصر الخامس يُمثّل الموظفين الذين يقومون بإدارة قوة المبيعات، إذ ينبغي على أصحاب الشركات اختيار وإحاطة أنفسهم بالكفاءات، فاختيار أفضل الكفاءات هو مسألة مهمة يجب تضمينها في المزيج التسويقي الخاص بك لأنه يؤثر على الطريقة التي يُنظَر بها إلى متجر الإلكتروني ومنتجاتك.

عناصر المزيج التسويقي 7P

تم اقتراح عناصر أخرى تكميلية (العملية + الدليل المادي) لتوسيع نطاق المزيج التسويقي، وجعل تطبيقه متسقا عندما يكون ما نعرضه غير الملموس وأكثر تواترا، هذه العناصر التكميلية الجديدة هي:

العملية Process

يمكن أن تكون عملية البيع طويلة أو قصيرة حسب القسم،  لكن من الضروري أن يتم التحضير لها مسبقًا، يأخذ تعريف هذه العملية في الاعتبار كل شيء من التفاعل الأول مع العميل حتى نهاية الخدمة، يعني التخطيط لهذه العملية القدرة على تحسينها وبالتالي تحسين المبيعات، وهذا يتيح خدمة عالية الجودة.

 

الدليل المادي Physical evidence

إنه دليل ملموس على أن الخدمة تعمل، على عكس المنتج الذي يمكن تجربته (عبر عينات أو مثل الملابس)، لا يمكن اختبار الخدمة بشكل ملموس، تحتاج إلى التأكد من طمأنة عميلك إلى أنه لا يخاطر.

كيف ستقوم بالوفاء بوعدك؟ من خلال العقود، شهاداتٍ من العملاء السابقين، نتائج الأداء، أو أي شيء يمكن أن يُشكّل دليلًا ملموسًا على ما ستقدمه لعملائك.

 

العقد الأول من القرن الحادي والعشرين: من 7P إلى 10P

العقد الأول من القرن الحادي والعشرين: من 7P إلى 10P

مع بداية القرن الحادي والعشرين ظهرت عناصر أخرى في المزيج التسويقي، لكنها تستمر في التطور ويتم التشكيك بها بانتظام:

إذنُ التسويق Permission marketing

قدم هذا النموذج خبير التسويق المعروف سيث غودين عام 2008، من خلال التماس احتمال  طلب الإذن من العميل قبل أن تسوّق له منتجك، وهي وصفة لمكافحة البريد العشوائي المزعج، فأنت ترسل رسائل تجارية أو إعلامية لأن العميل المحتمل قد منحك الإذن للقيام بذلك أو طلب ذلك فقط.

البقرة الأرجوانية Purple cow

هذا المفهوم أضافه أيضا سيث غودين، إنه عن: “فن بيع الأشياء المُلفتة”، غودين ألّف كتابا أصبح من الكتب الأكثر مبيعا، يحمل الاسم نفسه (البقرة الأرجوانية Purple cow).

يُعلّمنا كتاب “سيث غودين” مفهوم البقرة الأرجوانية ، حيث أنك إذا كنت تقود سيارتك عبر حقل وترى الأبقار العادية فقط لن تلفت انتباهك، لكنك إذا رأيت فجأة بقرة أرجوانية، ستتذكرها، وستحظى باهتمامك.

يؤكد الكتاب أن الإعلان بات أقل فاعلية مما كان عليه، وأن الطريقة الوحيدة الآن لجذب الانتباه في السوق هي ليس فقط بتسويق المنتج بطريقة رائعة، ولكن أيضًا بتقديم منتج رائع للسوق.

يقول غودين: “اليوم، الطريقة الوحيدة المؤكدة للفشل هي أن تكون مملًّا، فُرصتك الوحيدة للنجاح هي أن تكون مُلفتًا.”

الشراكة Partnership

 أصبحت الشراكات التسويقية (التحالفات التسويقية) أمرا شائعا بشكل متزايد، أدركت العلامات التجارية أنها بحاجة للتعاون والتحالف لجذب المزيد من العملاء المحتملين وتحقيق المزيد من الربح، حيث تتشارك العلامات التجارية مع بعضها للاستفادة من سمعة بعضها البعض، يسمح ذلك بجذب المزيد من العملاء من العلامات التجارية المتحالفة.

 

ما مدى أهمية المزيج التسويقي الآن؟

ما مدى أهمية المزيج التسويقي الآن؟

يختلف الوقت المعاصر اختلافًا كبيرًا عن حقبة الأربعينيات التي ظهر فيها المزيج التسويق، لقد تغيرت عادات الشراء للمستهلكين في السنوات الأخيرة، الآن وقبل اتخاذ قرارات الشراء يبحث العملاء عن المنتجات عبر الإنترنت (يقضي 78٪ من المستهلكين وقتًا أطول في البحث عن علامة تجارية أو منتج على محركات البحث)، وأدى  ظهور التكنولوجيا الرقمية والابتكارات التكنولوجية المتسارعة إلى تحول عميق في التسويق وجعله احترافيًا.

أصبح لدى المستهلكين توقعات عالية جدا بشأن العلامات التجارية، إنهم يتبادلون الآراء فيما بينهم بشكل أسرع من ذي قبل بسبب انتشار شبكات التواصل الاجتماعي، ما يعني أن منتجاتك / خدماتك ينبغي أن تواكب هذا التطور، وتعثر على إجابات لهذا التطور من خلال دمج المزيج التسويقي، أو مراجعته كل مرة.

للمزيد اقرأ أيضًا: تعلم كيفية تسويق منتجات المتجر الإلكتروني وتحقيق أعلى عائد من الاستثمار

 

كيف تُطبّق المزيج التسويقي في متجرك الإلكتروني؟

كيف تُطبّق المزيج التسويقي في متجرك الإلكتروني؟

 

ستحتاج على الأقل إلى دمج بعض أهم عناصر المزيج التسويقي لتطوير استراتيجيتك التسويقية، إليك 8 أفكار لتتمكن أن تطبيق هذا المزيج في متجر الإلكتروني:

  1. لاستخدام هذا النموذج، تحتاج إلى تصميم متجرك كعلامة تجارية أو منتج في حد ذاته، يجب أن يكون اختيار المنتج الخاص بك متسقًا ويلبي احتياجات ورغبات السوق المستهدف.
  2. يجب أن تعكس سياسة التسعير الخاصة بك جودة منتجاتك وتقنيتها، ويجب أن تتكيف سياسة التسعير أيضا مع موارد جمهورك المستهدف كل مرة.
  3. سيكون لموظفيك دور مركزي في تسويق منتجاتك، سواء من خلال نصائح ما قبل البيع أو من خلال جودة خدمة ما بعد البيع.
  4. للترويج لعملك، ستحتاج إلى إنشاء إستراتيجية ترويج فعالة، تعتمد في البداية على إنتاج المحتوى للتعبير عن خبرتك في هذا المجال، وتطوير وجودك على الشبكات الاجتماعية (توفّر منصة سلة ميزة سهولة الربط بين متجرك وأهم مواقع التواصل الاجتماعي لتتمكن من التسويق لمتجرك بأفضل الطرق)
  5. عند بناء سياسة التوزيع الخاصة بك، اكتشف إن كان متجرك على الإنترنت كافيا؟ أو يمكنك بيع منتجاتك بطريقة أخرى على قنوات توزيع جديدة، مثل بيع منتجاتك في الأسواق.. سيكون هناك العديد من الفُرص والمنافذ.
  6. ضع في الاعتبار ضرورة الابتكار لتميز نفسك عن منافسيك، وتوليد اهتمام المستهلك بمنتجاتك، إذ يمكنك على سبيل المثال تقديم خدمات جديدة إضافية.
  7. قد تجد علامة تجارية ترغب في عقد شراكة تسويقية مع متجرك، تأكّد أولا أن العلامة التجارية الشريكة تتسق في قِيمها مع قِيم علامتك التجارية.
  8. من المهم إضافة الدليل المادي إلى متجرك الإلكتروني، إما بشهادات العملاء، أو إضافة صفحة خاصة بمراجعة المنتجات.

     

ما خطوتك التالية؟

  • إن بناء خطة تسويقية هو في النهاية تتويج لفهمك للمزيج التسويقي الذي سيلخص استراتيجيتك التجارية ويقدم جميع الإجراءات التي سيتم تنفيذها مع الأخذ في الاعتبار كل مكونات 10P.
  • من الضروري تحديد الإطار الزمني لخطة التسويق (6 أشهر ، 1 سنة ، 3 سنوات ، 5 سنوات) توضح بالتفصيل المنتجات، وقنوات التوزيع، والأسعار ، وشرائح العملاء، والإجراءات التي سيتم تنفيذها والنتائج المتوقعة.
  • خطة التسويق ليست وثيقة جامدة، سيكون عليك تطويرها وفقًا للمعطيات التي ستحصل عليها على أرض الواقع.
  • من الضروري دمج كل عنصر من العناصر التي تؤثر على إستراتيجية مبيعات الشركة بشكل واضح، والحصول على خطة عملٍ ملموسة يتم تنفيذها من أجل تحقيق أهدافك التجارية.

 

وأخيرًا.. 

لاتخاذ قرارات ثاقبة وتطوير إستراتيجية متماسكة، يجب أن تضع في اعتبارك الترابط بين كل عنصر  من عناصر المزيج التسويقي، وأن تعرف السوق جيدًا.

إذا كنت تبدأ عملك التجاري، فأنت بحاجة إلى التفكير في وضع إستراتيجية عمل فعالة لاكتساب عملاء جدد بشكل متكرر ومستدام ، يُحتّم عليك ذلك بناء متجر إلكتروني احترافي ودمج عناصر المزيج التسويقي في خطتك التسويقية.

 نقدّم في سلة جميع الأدوات التي تحتاجها لبناء متجر ناجح ، إضافة إلى إمكانية ربط متجرك مع أهم مواقع التواصل الاجتماعي: فيس بوك، تويتر، إنستقرام، سناب شات..

ابدأ طريقك نحو النجاح، افتتح متجرك الإلكتروني مع سلة اليوم !

عن الكاتب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *